بلدية طرابلس والاتحاد العربي للمرأة المتخصصة افتتحا سوق البضائع المستعملة والجديدة لذوي الحاجات الخاصة

17 آب 2019 | 12:11

المصدر: "النهار" طرابلس

  • المصدر: "النهار" طرابلس

نظّم الاتحاد العربي للمرأة المتخصصة "سوق الإتحاد" (Garage Sale)، برعاية بلدية طرابلس، وذلك في حديقة الفيحاء الدامجة لذوي الحاجات الخاصة، الواقعة في منطقة الضم والفرز بالقرب من مسجد طبارة.

حضر حفل الافتتاح رئيس البلدية الدكتور رياض يمق، وكان في استقباله سيدات الاتحاد واللجنة المنظمة، وعلى رأسها السيدة ناريمان الجمل غانم.


تم عرض الأغراض المستعملة من أثاث منزل "مفروشات، أثاث ألعاب، ألبسة، قرطاسية، رسومات وغيرها" بأسعار زهيدة، وكذلك البضائع الجديدة، حيث سيستفيد من المشروع طالبات الجامعة اللبنانية، ودعم الحديقة المقام فيها النشاط، وبعض العائلات والمؤسسات الاجتماعية في المدينة وذوي الدخل المحدود.


وقالت الجمل: "إن المشروع يهدف إلى الإضاءة على الحديقة الدامجة لذوي الحاجات الخاصة التي نحن بالتعاون مع البلدية بصدد إنشائها نظرًا للحاجة إلى مكان ترفيهي يضم ذوي الحاجات الخاصة، كما أنّه يرمز إلى توعية المجتمع على أهمية ثقافة التبرع والعطاء، والحفاظ على البيئة والصالح العام من خلال عدم حرق أو رمي الأشياء المستعملة، كما أنه يُعزّز فرص عمل لعرض إنتاج السيدات العاملات في المنازل من خلال الأكشاك المشاركة من عدة مناطق لبنانية".

ولفتت إلى أن سوق الإتحاد يستمرّ ليومي السبت والأحد 17 و18 آب، فاتحًا الأبواب لزواره من الساعة الخامسة عصرًا إلى العاشرة مساء ".

بدوره، قال يمق: "ترحب بلدية طرابلس بهذا العمل الجبار الذي ينمّي قدرات أبناء المجتمع من شباب وشابات وحتى الأطفال، ويعزّز حبهم للعطاء والتضحية من أجل الآخر، ولا شك، فإن المرأة نصف المجتمع، وهي التي تصلحه وتقومه وتبعد شبابه ومراهقيه عن الموبقات والمحرّمات التي تفسد العقول وتضيع القيم، ودعوتكم لي تشكل فرحة كبيرة من سيدات المجتمع الناشطات اللواتي يقدمن عملاً اجتماعياً تثقيفياً لكل الفئات العمرية، وهذا ينمّي الحسّ الوطني وحب العطاء والتربية الحسنة وتحمّل المسؤولية. المرأة كانت وما زالت تقوم بدورها وتحمل المسؤولية لمصلحة البلد، وتقوم بالدور التطوعي لمصلحة المدينة"، أضاف: "نحن في بلدية طرابلس نرحب بالفكرة وإلى جانبكم في تربية وتثقيف الجيل الصاعد الذي يشكل العامود الأساس للوطن".

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard