أقباط يوزّعون الورد والهدايا والشوكولاتة بعد صلاة العيد

12 آب 2019 | 14:04

المصدر: "النهار"

شهد اليوم الأول من احتفالات عيد الأضحى المبارك في مصر، بعض الوقائع والمشاهد الغريبة، خلال أداء صلاة العيد في 6505 ساحات في محافظات مصر.

وبات الاحتفال بإلقاء البالونات والحلوى على المصلين وأبنائهم أبرز مشاهد الاحتفال بصلاة العيد، إلا أن المشهد الأبرز كان توزيع مجموعة من الأقباط الورد على المصلين، ضمن مبادرة "اصنع بهجة"، حيث تطوع أقباط ومسلمون لرسم البهجة والفرحة على وجوه الأطفال والكبار عقب صلاة عيد الأضحى المبارك في ساحة سيدي أبو الحجاج أمام معبد الأقصر من خلال توزيع بالونات وشوكولاتة وورد وهدايا على المصلين، بمشاركة كثير من المتطوعين بينهم عدة شباب وفتيات أقباط.

وأدى عشرات من المصلين صلاة العيد في بعض دور الإيواء والأيتام، التي أعِدت خصيصاً لاستقبال المصلين الراغبين في مشاركة الأطفال المشردين والأيتام صلاة العيد والاحتفال معهم عقب الصلاة، حيث تم ذبح بعض الأضاحي المقدمة مع الأيتام والتقط البعض معهم الصور التذكارية وسط أجواء من المرح.

فيما قررت وزارة التربية والتعليم، استبعاد مدير مدرسة ابن خلدون في محافظة القليوبية، لحين الانتهاء من التحقيق في واقعة ذبح عجل أضحية داخل المدرسة، حيث اعترف عامل النوبتجية أن مدير المدرسة هو من أمره بفتح المدرسة لذبح الأضحية بداخلها واستغلال حمامات المدرسة في الذبح والتنظيف؛ مما مثل كارثة بيئية بالمدرسة.





كيف نساعد الفتيات الممتلئات على اختيار ما يليق بهن؟

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard