2000 مدرَّعة أميركية لمصر... ضدّ الإرهاب أم استقطاب لمواجهة إيران؟

28 تموز 2019 | 14:52

المصدر: "النهار"

2000 مدرعة أميركية لمصر.

أعلنت الولايات المتحدة، أخيراً، تسليم مصر 930 سيارة من طراز (MRAP)، ومن المتوقَّع تسلُّم 1000 مدرعة أخرى في تشرين الثاني المقبل. وتأتي صفقة العربات المضادة للألغام في وقت يخوض الجيش المصري والشرطة حرباً ضد الجماعات الإرهابية في #سيناء، إلا أنها في الوقت عينه جاءت مواكبة لتصاعد التوترات بين أميركا وإيران، وهو ما يطرح تساؤلات حول ما إذا كان الهدف منها هو دعم القاهرة في حربها ضد الإرهاب، أم أنها محاولة لاستقطابها إلى التحالف الذي تشكّله واشنطن لمواجهة طهران.
وقالت السفارة الأميركية بالقاهرة في بيان رسمي لها، الخميس: "تزوّد الولايات المتحدة القوّات المسلحة المصرية بـ 930 سيارة أميركية من طراز (MRAP). وسيتم استخدام هذه المركبات لمحاربة الإرهاب وبناء القدرات القتالية" للجيش المصري.ويبدو المشهد مغايراً لما كانت عليه الحال قبل نحو عامين، حيث علّقت الولايات المتحدة مساعدات عسكرية لمصر، تُقدّر بمئات الملايين من الدولارات، أشهراً عدّة، على الرغم من أنّ القاهرة كانت في غمرة حربها ضدّ الجماعات المتطرّفة التي صعّدت هجماتها في سيناء ومناطق متفرّقة من مصر، وجاء هذا التصعيد في أعقاب الإطاحة بحكم جماعة "الإخوان المسلمين" في 30 حزيران 2013.
وانسحبت مصر قبل أشهر من تحالف يطلق عليه "الناتو العربي"، وهو تكتّل تتزعّمه الولايات المتحدة ويهدف إلى مجابهة إيران، وكان من المتوقع أن يتشكّل بصورة أساسية من دول الرباعي العربي الذي يضم السعودية والإمارات والبحرين إلى جانب مصر.
دعم واستقطاب
يرى الخبير العسكري المصري اللواء جمال مظلوم أنّ هذه الصفقة "تُعد دعماً كبيراَ لمصر في مواجهة الإرهاب، بخاصة أنّ زرع الألغام من العمليات السهلة في تنفيذها".
ويقول لـ"النهار":...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

ابدأ من هذه اللحظة علاقة صحية مع طعامك



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard