الإثنين - 30 كانون الثاني 2023
بيروت 15 °

إعلان

الاحتقان اللبنانيّ والأوجه المشابهة لمرحلة 2008

المصدر: "النهار"
مجد بو مجاهد
مجد بو مجاهد
Bookmark
إشعال إطارات في بيروت (حسام شبارو).
إشعال إطارات في بيروت (حسام شبارو).
A+ A-
يُلاحظ مراقبون سياسيون نوعاً من التشابه في الصورة العامة للأوضاع اللبنانية مع محطات العام 2008 التي سبقت أحداث السابع من أيار. وتعود المقارنة القائمة إلى حجم الاحتقان الظاهر على سطح الساحة اللبنانية، ما لا يستثني المسائل السياسية والاجتماعية والاقتصادية على حدّ سواء. وظهرت وقائع متعدّدة تدلّ على الغليان الحاصل في الأيام الماضية، بدءاً من الانسداد المستمرّ في استحقاق انتخابات رئاسة الجمهورية، مروراً بالكباش المتصاعد حيال موضوع التحقيق في انفجار مرفأ بيروت، ووصولاً إلى الاعتداءات المتنقلة على المؤسسات الاعلامية التي اتخذت طابعاً عنفياً مستنكراً. لم تكن السخونة المتراكمة التي سبقت "الشرارة الأولى" عام 2008 أقل عصفاً، من دون أن يعني ذلك إغداق المستطلعين في الترجيحات المتشائمة لناحية امكان حصول توترات أمنية. لكن، أي سياق للأحداث حصل سنة 2008 ما يتيح أوجه الشبه بين المرحلتين القائمتين على التشنجات؟أولاً، انتهت ولاية رئيس الجمهورية الممدّد له اميل لحود بتاريخ 23 تشرين الثاني 2007، فإذا به يغادر القصر الرئاسي الساعة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم