السبت - 08 أيار 2021
بيروت 20 °

إعلان

لبنان في ذروة التصعيد: حكومة الاختصاصيين لا تناسب إيران

المصدر: النهار
وجدي العريضي
Bookmark
صورة لسليماني عند الحدود الجنوبية (أ ف ب).
صورة لسليماني عند الحدود الجنوبية (أ ف ب).
A+ A-
 بات التصعيد السياسي سمة المرحلة الراهنة، وتحديداً بين الحزب التقدمي الاشتراكي و"تيار المستقبل" من جهة، ورئيس الجمهورية العماد ميشال عون وتياره "البرتقالي" من جهة أخرى. لكنّ اللافت ان الخلاف المستشري بين الرئيس المكلف سعد الحريري ورئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل، دفع بزعيم سياسي، وفق ما نُقل عنه لدى سماعه الخطاب الاخير لباسيل ، إلى القول بأنّه لا يعتقد أنّ الحريري يستطيع أن يكون رئيساً للحكومة في عهد عون، وإذا صحّ التعبير في عهد جبران باسيل، كون الأخير تكلم كرئيس فعلي للجمهورية وبات ممسكاً بكل دوائر قصر بعبدا. ويضيف الزعيم نفسه، بحسب أبرز المقربين إليه، أنّ رئيس "التيار الوطني الحر" تلقى جرعات دعم من طهران ودمشق والأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله، إذ بات من الواضح، وخلافاً لكل "الخزعبلات"، أنّ نصرالله متمسّكٌ بباسيل أكثر من أي وقت مضى، وتحديداً في هذه المرحلة بالذات. وأمام هذه الصورة القاتمة من التصعيد الذي بلغ ذروته، بات تأليف الحكومة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم