السبت - 21 أيار 2022
بيروت 23 °

إعلان

مطالبة بتبديل نواب جنوبيين... والمعارضة تحضّر للوائح موحدة

المصدر: "النهار"
رضوان عقيل
رضوان عقيل
Bookmark
رئيس مجلس النواب نبيه بري (نبيل إسماعيل).
رئيس مجلس النواب نبيه بري (نبيل إسماعيل).
A+ A-
لا يغيب عن حسابات الثنائي حركة "أمل" و"حزب الله" ومختبرهما الانتخابي التركيز على تحرك المعارضة في الجنوب رغم اطمئنانهما الى تثبيت مقاعدهما النيابية والذود عنها بعد رحلة مشتركة وطويلة خاضاها معاً منذ دورة 1992. وتعمل ماكيناتهما بوتيرة عالية في أقضية الجنوب ودوائره الانتخابية على صعيد التواصل مع القواعد الحزبية، فضلاً عن اعطاء أهمية للاصدقاء والمناصرين. ولا يخفي القائمون على هذه العملية الصعوبات التي تعترضهم بسبب الاوضاع المعيشية التي هزت الشرائح الكبرى من العائلات اللبنانية. ولم يسلم الجنوبيون من كل هذه الضغوط وإنْ كان الحزب يساهم في تأمين النفقات المعيشية لأعداد كبيرة من محازبيه المتفرغين. ولم يقصّر المغتربون هنا في رفد عائلاتهم بمساعدات مادية شهرية ليكون وضعها أفضل من مناطق اخرى. ولا تخفي شريحة من المتمولين الشيعة، ولا سيما الذين يعملون في افريقيا، التعبير عن انزعاجهم الشديد من حجز ودائعهم في المصارف، لأن جنى اتعابهم في الاغتراب بات مهددا ولا يأملون كثيرا في الحصول عليها شأن سائر المودعين. على صعيد "أمل"، تنشط ماكيناتها ولجانها في النبطية وصور وبنت جبيل والزهراني وسائر القرى في الجنوب، للتواصل مع المواطنين وشد الاحزمة الانتخابية استعداداً للاستحقاق...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم