الأحد - 23 حزيران 2024

إعلان

باسيل يكابر في خياراته ولا يمكن أن يبتعد عن "حزب الله"

المصدر: "النهار"
عباس صباغ
عباس صباغ
Bookmark
النائب جبران باسيل ("النهار").
النائب جبران باسيل ("النهار").
A+ A-
قبل موعد الانتخابات المقرّر في منتصف أيّار المقبل، تستنهض القوى السياسية قواها، وتشحذ الهمم من خلال بثّ الخطاب، الذي من شأنه زيادة حصصها النيابيّة، أو على الأقلّ الحدّ من الخسائر المحتملة. وإذا كان العام الفائت أقفل على دعوة الرئيس ميشال عون للحوار، ومناقشة 3 قضايا، أبرزها اللامركزيّة الإداريّة والماليّة الموسّعة، فماذا يُمكن للنائب جبران باسيل أن يفعل؟لا تزال دعوة الرئيس عون لمناقشة اللامركزية الإدارية والمالية الموسّعة تتفاعل، وإن كانت عطلة الأعياد قد حجبت النقاش في الأمر عدا توجيهات واضحة لـ"حزب الله" و"أمل" بعدم الدخول في سجال مع رئيس الجمهورية وإمرار فترة الأعياد بأقل قدر من المناكفات السياسية.بيد أنّ طرح اللامركزية الموسّعة لا يلقى الصدى الإيجابي لدى الحزب والحركة لا سيما أنّ ذلك الطرح كثيراً ما يُنعش آمال المطالبين بالفيديرالية، وأنّه في عزّ الانقسام اللبناني كان الرئيس الراحل إلياس سركيس - على سبيل المثال لا الحصر - يرفض...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم