السبت - 22 كانون الثاني 2022
بيروت 13 °

إعلان

الأمير هاري وميغان ماركل يجنيان ثروة من مواقع التواصل الاجتماعي... "خيبة أمل"؟

المصدر: "النهار"
الأمير هاري وميغان ماركل.
الأمير هاري وميغان ماركل.
A+ A-
لفت أحد الخبراء المعنيين بالعائلة المالكة النظر حول السبب الحقيقي وراء غياب الأمير هاري وميغان ماركل عن مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك "لحماية محتوياتهما" بعد توقيع صفقة تفوق الـ130 مليون دولار مع منصتي "نتفليكس" و"سبوتيفاي"، بحسب موقع "الدايلي ميل" البريطاني.

 
وتم الكشف خلال الأسبوع الماضي أنّ دوق ودوقة ساسيكس لن يستخدما مواقع التواصل الاجتماعي للترويج لمؤسستهما الجديدة "آرشويل"، أو معاودة استخدام حسابات "Sussex Royal" في "إنستغرام" و"تويتر"، والتي توقفا عن استخدامها العام الماضي.
 
من غير المحتمل أيضاً أن تستأنف ميغان نشاطها الشخصي بالنشر، على الرغم من أنها كانت ناشطة جداً خلال الفترة التي مثلت فيها بمسلسل "سوتس"، وقد تحدّث الزوجان عن ثقافة الإنترنت "السامة" خلال الأشهر الأخيرة.
 
 
ومع ذلك، ادّعى الخبير المعني بالعائلة المالكة راسل مايرز، أنّ وراء خيارهما أسباباً مادّية أكثر من اتخاذهما موقفاً مبدئياً، شارحاً أنّه فيما يقوم الزوجان بانتقاد مواقع التواصل الاجتماعي، فقد وقّعا "صفقات مالية كبيرة" مع شركات بثّ، ولن يرغبا في تقديم أي محتوى "مجاناً".
 
أصيب هاري وميغان بخيبة أمل من مواقع التواصل الاجتماعي بعد تلقيهما الكثير من الكراهية عبر الإنترنت منذ بداية علاقتهما. ويأتي ذلك بعد عام من إعلانهما عن تنحّي منصبهما وتراجعهما عن أداء واجباتهما الرسمية ويشير قرارهما الأخير بالابتعاد من مواقع التواصل الاجتماعي على رغبتهما بالابتعاد أكثر من فكرة أنهما أفراد من العائلة المالكة.
 
 
وكتب الزوجان في منشورهما الأخير عبر حساباتهما الرسمية في آذار الماضي: "نشعر جميعنا أنّ العالم يبدو هشاً جداً في هذه اللحظة. ومع ذلك، نحن على ثقة بأن لدى كل إنسان القدرة والفرصة لإحداث فرق، كما هو واضح الآن في جميع أنحاء العالم وفي عائلاتنا ومجتمعاتنا ومع أولئك الذين يعملون في الخطوط الأمامية. يمكننا معاً مساندة بعضنا البعض لإحداث هذا الفرق".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم