الأربعاء - 19 حزيران 2024

إعلان

بالصورة: رسالة من موظّفي "أوبن أي آي" تهدّد مجلس الإدارة باستقالة جماعيّة

المصدر: النهار
سام ألتمان
سام ألتمان
A+ A-
اتّخذت الفوضى داخل أروقة "أوبن أي آي" منحىً جديدًا اليوم، إذ هدّد معظم موظفي الشركة بالاستقالة ما لم يستقل مجلس الإدارة ليتمّ تعيين الرئيس التنفيذي السابق سام ألتمان والرئيس السابق غريغ بروكمان مجدّدًا. وفقًا لموقع Wired، وقّع على الرسالة حوالي 500 موظف، بمن في ذلك العديد من المديرين التنفيذيين.
 
 
 
 
وأوضح الموقع أن "أوبن أي آي" لديها 700 موظف. وقد كتب العديد منهم ، بما في ذلك كبيرة المسؤولين التقنيين ميرا موراتي (التي شغلت الوظيفة الأولى في الشركة بشكل موقّت لأقلّ من عطلة نهاية أسبوع) ، على منصّة "أكس" في وقت مبكر من صباح يوم الاثنين أن ""أوبن أي آي" لا قيمة لها من دون ناسها".
 
وتعدّ الرسالة الموجهة إلى المجلس أحدث تطوّر في سلسلة من الأحداث التي بدأت يوم الجمعة بعد الظهر، عندما أقال مجلس إدارة "أوبن أي آي" ألتمان. وزعم المجلس أنّ ألتمان لم يكن "صريحًا بشكل مستمرّ في اتصالاته مع المجلس، ما أعاق قدرته على ممارسة مسؤولياته. ونتيجة ذلك، شعر المجلس "أنّه لم يعد لديه ثقة في قدرته على الاستمرار في قيادة "أوبن أي آي" ".وقال بروكمان لموظفي الشركة في رسالة عبر البريد الإلكتروني يوم الجمعة إنّه سيستقيل من منصب الرئيس "بناءً على أخبار اليوم".
 
وفي وقت لاحق، قال الرئيس التنفيذي للعمليات براد لايتكاب في مذكرة داخلية مسرّبة أنّ ألتمان تمّ طرده بسبب "انقطاع في الاتصالات" ، وليس بسبب "سوء التصرّف أو أيّ شيء يتعلّق بممارساتنا المالية أو التجارية أو السلامة أو الأمن / الخصوصية".
 
وأجرى ألتمان وبروكمان محادثات صعبة مع مجلس إدارة "أوبن أي آي" خلال عطلة نهاية الأسبوع في محاولة لاستعادة وظائفهما. لكنّ تلك المناقشات لم تسفر عن نتيجة لصالح الرئيس التنفيذي السابق ورئيس مجلس الإدارة السابق. ظهر في وقت متأخر من مساء الأحد أنّ المجلس اختار بدلاً من ذلك توظيف الرئيس التنفيذي السابق لشركة "تويتش" إيميت شير كرئيس تنفيذي موقّت للشركة.
 
وكان هناك تطوّر كبير آخر في وقت متأخر من مساء الأحد / صباح يوم الاثنين، حيث قامت "مايكروسوفت" بتعيين ألتمان وبروكمان والعديد من زملائهما السابقين في "أوبن أي آي" لقيادة فريق بحث جديد للذكاء الاصطناعي المتقدّم. وتعدّ "مايكروسوفت" أكبر مستثمر في "أوبن أي آي" وتستخدم تقنية الشركة للمساعدة في تشغيل منتجاتها المدفوعة بالذكاء الاصطناعي التوليدي مثل Copilot "كوبايلوت". وورد أنّ أخبار إقالة ألتمان فاجأت "مايكروسوفت". وعلى الرغم من وجود اقتراحات بأنّ ساتيا ناديا قد استحوذ فعليًا على "أوبن أي آي" مجانًا ، إلّا أنّ الرئيس التنفيذي لشركة "مايكروسوفت" قال إنّ شركته تظلّ "ملتزمة بشراكتها مع أوبن أي آي".
ونظرًا لأنّ ألتمان وبروكمان وغيرهما لديهم الآن مناصب جديدة في "مايكروسوفت"، فإنّ ذلك يعقّد إلى حدّ ما مطالب موظفي "أوبن أي آي" بإعادة تعيين قادتها السابقين.
وفي رسالتهم، اتّهم الموظفون المجلس بالتصرّف ضدّ مصالح "أوبن أي آي".
 
وتقول الرسالة: "لقد أثبتت أفعالك أنّك غير قادر على الإشراف على "أوبن أي آي". نحن غير قادرين على العمل مع أشخاص يفتقرون إلى الكفاءة والتقدير والاهتمام بمهمتنا وموظفينا. نحن، الموقّعون أدناه، قد نختار الاستقالة من "أوبن أي آي" والانضمام إلى الشركة الفرعية الجديدة التي أعلنت عنها "مايكروسوفت" والتي يديرها سام ألتمان وغريغ بروكمان. لقد أكّدت لنا "مايكروسوفت" أنّ هناك وظائفَ لجميع موظفي "أوبن أي آي" في هذه الشركة الفرعية الجديدة إذا اخترنا الانضمام إليها. سنأخذ هذه الخطوة في القريب العاجل، ما لم يستقل جميع أعضاء مجلس الإدارة الحاليين، ويعيّن المجلس اثنين من مديري المستقلّين الرئيسيين الجدد، مثل بريت تايلور وويل هورد، ويعيد تعيين سام ألتمان وغريغ بروكمان".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم