السبت - 20 نيسان 2024

إعلان

التقرير الأسبوعي لبنك عوده: ارتفاع أسعار الأسهم وثبات أسعار اليوروبوندز

المصدر: "النهار"
بنك عوده.
بنك عوده.
A+ A-
مع استمرار الصراع في قطاع غزة على الرغم من صدور أول قرار لمجلس الأمن بوقف فوري لإطلاق النار، وفيما يشهد لبنان تصعيداً خطيراً هو الأعنف في سلسلة الاعتداءات الإسرائيلية منذ اندلاع الصراع في 8 تشرين الأول الفائت، وفي ظل أزمة متعددة الأوجه وفراغ دستوري متمادٍ، ظلت الأسواق المالية اللبنانية تشهد هذا الأسبوع مراوحة في سعر صرف الدولار في السوق السوداء مع استمرار التوازن النسبي داخل السوق، بينما واصلت سوق الأسهم مسلكها التصاعدي وظلت أسعار سندات اليوروبوندز مستقرة عند أحد أدنى مستوياتها التاريخية، وفق التقرير الأسبوعي لبنك عوده. في التفاصيل، ظل سعر صرف الدولار في السوق الموازية ثابتاً عند 89500 ل.ل. هذا الأسبوع وسط توأمة نسبية بين سعر الصرف الرسمي وسعر الصرف في السوق الموازية وفي ظل النمو المطرد للاحتياطيات السائلة بالعملات لدى مصرف لبنان بأكثر من مليار دولار منذ تموز 2023 حيث بلغت 9641 مليون دولار في منتصف آذار 2024. وعلى صعيد سوق الأسهم، ظلت بورصة بيروت تسجل زيادات في الأسعار بنسبة 1.7% للأسبوع الثاني على التوالي، بدعم من قفزات في أسعار أسهم بنك عوده، بينما تقلصت أحجام التداول بنسبة 58% أسبوعياً، علماً أنّ أسهم "سوليدير" لا تزال تستحوذ على الحصة الأكبر من النشاط. وفي ما يتعلق بسوق سندات اليوروبوندز، بقيت أسعار سندات الدين الحكومية مستقرة عند 6.50 سنتاً للدولار الواحد للأسبوع الثاني على التوالي، في ظل تنامي المخاطر الجيوسياسية و استمرار المخاوف من تدحرج الأوضاع الأمنية الداخلية نحو حرب أوسع.
الأسواق
في سوق النقد: انخفض معدل الفائدة من يوم إلى يوم من 130% في الأسبوع السابق إلى 50%-70% يوم الجمعة، بينما ظلت كلفة الكاش بالليرة تناهز الصفر بالمائة. هذا وقد أظهرت آخر الإحصاءات النقدية الصادرة عن مصرف لبنان للأسبوع المنتهي في 14 آذار 2024 أن الودائع المصرفية المقيمة واصلت تقلصها بمقدار 8829 مليار ليرة خلال الأسبوع. ويعزى هذا التقلص بشكل رئيسي إلى انخفاض الودائع المصرفية المقيمة بالعملات الأجنبية بمقدار 8682 مليار ليرة أسبوعياً (أي ما يعادل 97 مليون دولار وفق سعر الصرف الرسمي البالغ 89500 ل.ل.)، بينما تراجعت قليلاً الودائع المصرفية المقيمة بالليرة بقيمة 148 مليار ليرة وسط انخفاض في الودائع تحت الطلب بقيمة 195 مليار ليرة وارتفاع في الودائع الادخارية بالليرة بقيمة 48 مليار ليرة. في هذا السياق، سجّلت الكتلة النقدية بمفهومها الواسع (م4) تقلصاً قيمته 8706 مليار ليرة أسبوعياً، في ظل ارتفاع حجم النقد المتداول بقيمة 152 مليار ليرة وتراجع محفظة سندات الخزينة المكتتبة من قبل القطاع غير المصرفي بقيمة 29 مليار ليرة.
 
في سوق القطع: رغم التصعيد المستمر على الحدود الجنوبية اللبنانية، بقي سعر صرف الدولار في السوق الموازية مستقراً عند 89500 ل.ل. هذا الأسبوع في ظل التوأمة النسبية بين سعر الصرف في السوق الموازية وسعر الصرف الرسمي المعتمد لدى مصرف لبنان والمصارف واستمرار المسلك التصاعدي للاحتياطيات السائلة بالعملات لدى مصرف لبنان منذ نهاية تموز 2023، أي منذ تاريخ استلام القيادة الجديدة في حاكمية مصرف لبنان. إذ أظهرت ميزانية مصرف لبنان نصف الشهرية الأخيرة المنتهية في 15 آذار 2024 أن الاحتياطيات السائلة من النقد الأجنبي لدى المركزي واصلت نموها بقيمة 57 مليون دولار خلال النصف الأول من آذار لتبلغ زهاء 9641 مليون دولار منتصف الشهر، علماً أنّ الكلفة الإضافية بالدولار المترتبة على زيادة رواتب القطاع العام، لم تنعكس بعد على احتياطيات المركزي الموقوفة في 15 آذار الحالي لأن سداد الرواتب جاء بعد هذا التاريخ. عليه، تكون الاحتياطيات السائلة بالعملات قد راكمت نمواً مقداره 1068 مليون دولار منذ نهاية تموز الفائت. ويأتي ذلك في ظل القرارات سياسة السلطات النقدية بشأن عدم تمويل الدولة، خصوصاً بالعملات الأجنبية، ووقف دعم سعر الصرف والحفاظ على ما تبقى من الاحتياطيات من النقد الأجنبي، إلى جانب تدخل مصرف لبنان في السوق الموازية عبر شركات تحويل الأموال بشكل خاص شارياً للدولار.
 
في سوق الأسهم: واصلت سوق الأسهم صعودها هذا الأسبوع، كما يستدل من خلال ارتفاع مؤشر الأسعار بنسبة 1.7%، بشكل رئيسي بدعم من قفزة لافتة في أسعار أسهم "بنك عوده العادية" نسبتها 42.4% لتبلغ 2.35 دولار، تلتها أسهم "سوليدير ب" بنسبة +2.2% إلى 74.20 دولار. في المقابل، تراجعت أسعار إيصالات إيداع "بنك عوده" بنسبة 6.7% إلى 1.12 دولار، تلتها أسهم "سوليدير أ" بنسبة -1.1% إلى 73.15 دولار. وظلت أسعار أسهم "بنك بيبلوس العادية" وأسهم "بنك بيبلوس التفضيلية فئة 2008" مستقرة عند 0.57 دولار و27.00 دولار على التوالي. وعلى صعيد الأسهم الصناعية، استقرت أسعار أسهم "هولسيم لبنان" عند 59.60 دولار. وعلى صعيد أحجام التداول، تقلصت قيمة التداول الاسمية بنسبة 58.3% أسبوعياً من 5.9 مليون دولار في الأسبوع السابق إلى 2.5 مليون دولار، علماً أنّ أسهم "سوليدير" استحوذت على 65.33% من النشاط، تلتها الأسهم الصناعية بنسبة 28.30% منه، فالأسهم المصرفية بنسبة 6.37% منه. على المستوى التراكمي، زادت أحجام التداول في بورصة بيروت بنسبة 50% سنوياً خلال الفصل الأول من العام 2024 لتبلغ 182 مليون دولار، في حين تراجعت القيمة الترسملية بنسبة 7.5% بين آذار 2023 وآذار 2024. عليه، بلغ معدل دوران الأسهم، المحتسب على أساس قيمة التداول السنوي إلى الرسملة السوقية، نسبة قدرها 4.1% خلال الفصل الأول من العام 2024، مقابل معدل دوران نسبته 2.5% في الفترة نفسها من العام 2023.
 
سوق سندات اليوروبوندز: مع استمرار القتال في قطاع غزة على الرغم من قرار مجلس الأمن بوقف فوري لإطلاق النار الأول من نوعه منذ اندلاع الصراع في 7 تشرين الأول 2023، وفيما تشهد الحدود الجنوبية اللبنانية تصعيداً للاعتداءات الاسرائيلية ومع ازدياد المخاطر الجيوسياسية، وفي ظل غياب الإرادة السياسية لتطبيق الإصلاحات الملحة ووسط شغور دستوري متمادٍ، راوحت أسعار سندات الدين الحكومية مكانها حيث استقرت عند 6.500 سنتاً للدولار الواحد، علماً أنها كانت قد بلغت 7.875 سنتاً للدولار الواحد عشية اندلاع الحرب الإسرائيلية في 7 تشرين الأول 2023.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم