الإثنين - 26 شباط 2024

إعلان

ملك بريطانيا "منزعج" من حرّاسه... فما هو السّبب؟

المصدر: "النهار"
ملك بريطانيا. (أ ف ب)
ملك بريطانيا. (أ ف ب)
A+ A-

لطالما حظيَ ملك بريطانيا، تشارلز الثالث، بالإعجاب بسبب الأخلاقيات التي يتبعها في العمل، والتزامه الدؤوب في واجباته، لدرجة أنه رغم تقدّمه في السّن، إلا أنه يبقى معظم وقته في مكتبه قبل أن ينهض كثير من الناس من فراشهم.
 
وفي ساعات الصباح الباكر، يجري الملك اتصالاته، إلّا أنه ينزعج من أصوات الحرّاس الصاخبة بالقرب من نافذة مكتبه، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
 
وأوضحت الصحيفة أن الأمير، البالغ من العمر 74 عاماً، طلب من الحراس الإعلان عن توقيت وصولهم ومغادرتهم بهدوء أكبر ومن دون أصوات مرتفعة أو ضربات الأحذية الفولاذية، حتى لا تؤثر وتشوّش عليه وعلى مكالماته.
 
ولفتت مصادر ملكية، إلى أن طلبات الملك نُقلت للحراس بلطفٍ وأدبٍ وليس في نوبة من الغضب.
وعند الثامنة صباحاً من كل يوم، يحصل تغييرات في الحراس، فيما يلعب "piper" تحت نافذة الملك عند الساعة 9 صباحاً، وهو تقليد للاستيقاظ يعود تاريخه إلى الملكة فيكتوريا.






الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم