إعلان

حداد وزومبي.. "نوستراداموس" يتوقع الأسوأ لعام 2021

محمد شهابي
محمد شهابي
المنجم الفرنسي نوستراداموس
المنجم الفرنسي نوستراداموس
A+ A-
تثير تنبؤات المنجم الفرنسي الشهير "نوستراداموس"، للعام الجديد تساؤلات عديدة خاصة أنها بمجملها سلبية ودراماتيكية بقوة.
 
وتوقع المنجم الفرنسي الذي توفي قبل نحو 600 عام، أن يعمّ عام 2021 الحزن والأسى مع وفاة الآباء والأمهات، وكثرة الحداد.
 
فيما تنبأ أيضًا، أن تنتج روسيا سلاحًا بيولوجيًا يمكنها من توليد فيروسات، تحوّل فيها البشر إلى أنصاف أحياء، وذلك يعني قدرتها على تحويل البشر إلى "زومبي".
 
ووفق نبوءة أخرى لنوستراداموس، فإن الأرض ستتعرض لأضرار جسيمة جراء تعرضها لعواصف شمسية كبيرة، كما أنّ الزلازل والكوارث الطبيعية لن تكون بعيدة عن المشهد، قائلًا: "سنرى في السماء نارًا وشرارات عديدة".
 
كذلك توقع نوستراداموس، أن يضرب زلزال كبير الأرض الغربية في العالم الجديد، قاصدًا بذلك مدينة كاليفورنيا في الولايات المتحدة.
 
كذلك حذّر العرّاف الفرنسي، من أنّ سنة 2021 ستكون أخطر من السنة التي سبقتها، واصفًا المشهد "بالخطر" حيث تهددنا المجاعة والدماء والنيران التي ستؤجج السماء، وفق قول العراف.
 
وحظيت نبوءات نوستراداموس بشعبية كبيرة، خاصة أنّ عددًا منها قد تحقق، مثل تنبئه بموعد الحرب العالمية الثانية، وتربع أدولف هتلر على السلطة في ألمانيا، وسقوط الشيوعية واغتيال الرئيس الأميركي جون كينيدي، وذلك عبر تلميحات للشخصيات أو الأحداث.
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم