إعلان

سيرة القهوة... زينتها أغاني الفنّانين مرارًا

المصدر: صيحات - عمر موسى
 بتنا نتغنّى بها وننظم لها الأشعار
بتنا نتغنّى بها وننظم لها الأشعار
A+ A-

تخوض حبّات البنّ رحلة شاقة وطويلة قبل أن تطبع قبلة على شفاهنا، هذا المشروب الفريد بمذاقه ومرارته اللافتة، يرافقنا في كلّ صباح حتى بات رفيق يومنا، كذلك عند لقاء الأحبة، هو معنا أو إن كنّا وحدنا فرائحته أنُس.

تسترجع حبّات البنّ، لنا الذكريات، ونسعد عند احتسائها، حتّى بتنا نتغنّى بها وننظم لها الأشعار، هي التي كتب لها الشاعر محمود درويش “أحنّ إلى خبز أمي وقهوة أمي".

تاريخ الأغنية العربية فائض بالأغاني التي تناولت القهوة، وتحوّل هذا الفنجان في الثقافة العربية إلى وسيلة للترحيب بالضيوف على أنغام "بالله تصبّوا هالقهوة وزيدوها هيل واسقوها للنشامى عَ ظهور الخيل"، للفنانة سميرة توفيق.

 

يكاد لا يكتمل صباح العربيّ دون فنجان من القهوة على أغاني عصفورة الشرق السيدة  فيروز، ورائحة البنّ حيث قدّمت في السبعينات أغنية عن القهوة بعنوان "في قهوة على المفرق"، من ألحان الأخوين الرحباني.

 

تختلف أذواقنا في شرب القهوة، منّا من يفضلها مرّة كما تشربها، دارين حدشيتي، لكنّها لا تمانع تفضيلك احتسائها حلوة، حيث قالت في أغنيتها: "أنا عندي قهوة مرّة من دون سكّر بالمرّة بدك سكّر حطّ وزيد على ذوقك قد ما بتريد".

 

قد يلتقي الأحبّة للمرّة الأولى على فنجان من القهوة، أمر يولّد معهم ذكريات جميلة حول القهوة واللقاءات الحلوة، إلّا أنّ هذ الأمر لم يحصل مع حسين الجسمي حين احتسى قهوته بطعم الوداع في أغنية "قهوة وداع".

 

ومن حسن الحظّ وجود القهوة، إلّا أنّها تحتاج إلى صديق على ما يبدو مع الفنان حمزة نمرة في أغنية فاضي شويّة.. نشرب قهوة في حتّة بعيدة.

 
 

وفي النهاية، نختم في رائعة دنيا يونس ودعوتها جارها على فنجان من القهوة المرّة.

 

  

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم