إعلان

ضحية جلسة "طرد أرواح" طفلة ذي 9 أعوام

محمد شهابي
محمد شهابي
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
A+ A-
رحلت ابنة الـ 9 أعوام، عن هذا العالم المجرم، ضحية جلسة طرد أرواح شريرة، بعدما تعرضت للضرب المتكرر في بلدة دلغودا في سريلانكا.
 
وألقت الشرطة السريلانكية القبض على شخصين على صلة بوفاة الطفلة، بعدما قامت والدة الطفلة باصطحابها إليهم معتقدة أنّ طفلتها يتلبسها روح شريرة، فأخذتها إليهم لطرد الروح منها.
 
وقالت المتحدثة باسم الشرطة، أجيث روهانا، إنّ طاردة الأرواح، قامت بوضع الزيت على جسم الفتاة، ثم بدأت بضربها مرارًا بعصا على جسمها، إلى حين فقدان لافتاة لوعيها، حيث جرى نقلها إلى المشفى حيث توفت هناك.
 
وأشارت روهانا إلى أنّ المرأة طاردة الأرواح، كانت قد نشطت مؤخرًا في البلدة وتقدم خدمات كثيرة على ذاك النحو، وتحقق الشرطة فيما إذا كان أي شخص قد تعرض للأذى أم لا.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم