السبت - 03 كانون الأول 2022
بيروت 17 °

إعلان

المدينية - المواطنية

المصدر: "النهار"
Bookmark
صورة من بيروت (نبيل إسماعيل).
صورة من بيروت (نبيل إسماعيل).
A+ A-
أنطوان قربانلا يمكن تصوّر العيش معًا إلّا بوصفه "العيش معًا سياسيًّا"، في حدود مساحة مدينية، بمعنى وجود جماعة بشرية تعيش على أرض تُدار وفق قاعدة مشتركة، وفق قانون أساسيّ، أو بدستور، وتُحكَم بالحق والقانون.اللبنانيوية، باعتبارها جوهرًا متناغمًا، ليس لها وجود طبعًا، أو هي في الأقل، لا تُعاش بطريقة مشتركة لدى كل المجموعات السوسيوطائفية. "العصبيات" القديمة هي أبعد من أن تكون قد ذابت في الاجتماع اللبناني. إذ لا يمكن لهذه الترسبات التاريخية أن تتبخر بلحظة. ذلك أن تحولاتها تبقى رهنًا بأزمنة تاريخية مديدة.ميشال شيحا، وهو كاتب الدستور اللبناني، يرى أن الأخذ بمعايير هوية الجماعة فقط، من شأنه أن يخدم النزعات القومية الأشد خطورة. هذه المعايير لا تساهم، إذًا، في إيصال المجتمع إلى المصالحة والوحدة....
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم