الثلاثاء - 28 أيار 2024

إعلان

بين راديكاليات الموت واعتدال الحياة…

المصدر: "النهار"
Bookmark
القصف الإسرائيلي على غزّة.
القصف الإسرائيلي على غزّة.
A+ A-
الإعلامية ليال الاختيار                                ما يحصل اليوم من صراع في غزة لن ينتهي الا بنتيجة من اثنين: إما التسوية لانهاء هذا الصراع وبالتالي العودة الى حل الدولتين. واما حرب استنزاف طويلة عنوانها الدولة الواحدة والتي لا قدرة لاي طرف من الاطراف على تحملها .مما لا شك فيه ان جانبي الصراع في غزة اليوم اي حماس ومن ورائها ايران ، ونتنياهو ومن خلفه التيار الديني اليميني المتطرف، هما في صلب التيار الراديكالي الذي اراد ان يعيد المنطقة عقودا للوراء .وبالتالي اي تسوية تعني خروج طرفي الصراع في غزة من الصورة ، اي ان اخراج حماس ونتنياهو من المشهد ضرورة قصوى لاي حل سياسي لاعادة التوازن الى لعبة شد الحبال الكبرى بين تياري المنطقة .اي انتصار لهذين الطرفين او لافكار هذين الطرفين هو انتصار للخيار المتطرف. الذي وان اخمد بنادق الحرب واصوات القذائف اليوم الا انه سيعيدها الى الواجهة عند اي فرصة سانحة.ما حدث في السابع من اكتوبر  خلاصته ان مشروع حماس ونتنياهو -  اي حل الدولة الواحدة -...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم