السبت - 15 حزيران 2024

إعلان

مفاوضات سرية للغاية بين عون و14 آذار تسابق مفاوضات مار مخايل (الجزء الأول)

المصدر: "النهار"
Bookmark
لقاء قرنة شهوان.
لقاء قرنة شهوان.
A+ A-
الدكتور توفيق الهندي بمبادرة مني، أطلقت في 23 كانون الأول 2005، أي بعد أكثر من خمسة أشهر من تشكيل حكومة فؤاد السنيورة الأولى، مفاوضات سرية للغاية بين التيار العوني وتيار المستقبل. وللتحدث عن هذه المفاوضات لا بد في البداية من التذكير بالتطورات والأحداث التي دفعتني لإتخاذ مثل هذه المبادرة.لم يكن يوما الجنرال ميشال عون ممثلا في النسخة الرسمية للقاء قرنة شهوان التي إنطلقت في 30 نيسان 2001. قبل هذا التاريخ ومنذ آب 2000، نشأ ما يمكن تسميته لقاء قرنة شهوان غير العلني الذي ضم 12 تنظيما وشخصية، تحت رعاية غبطة البطريرك مار نصر الله بطرس صفير بالتزامن مع نداء المطارنة الشهير لرفع الإحتلال السوري عن لبنان. وكان عون ممثلا في هذا اللقاء بشخص صهره آنذاك سامي نادر.عند إنشاء لقاء قرنة شهوان الرسمي، أصّر بعض أعضائه على ذكر إتفاق الطائف في البيان التأسيسي. لم أكن من هذا الرأي وحاولت عن ثنيهم عن ذكره كي لا يؤدي هذا الأمر إلى خروج التيار العوني منه لأني كنت من رأي أن يضم اللقاء أكبر مجموعة من القوى السيادية بالرغم من إختلافها حول إتفاق الطائف.وكانت تجربة لجنة التنسيق الثلاثية (تيار القوات اللبنانية، التيار العوني والأحرار) التي كانت تجتمع في مقر الأحرار في السوديكو،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم