الأحد - 23 كانون الثاني 2022
بيروت 11 °

إعلان

نيويوركيّات: الحرفيون المنسيّون في نشرة إخبارية "ريحتها حبق وبصل مفروم"!

المصدر: "النهار"
هنادي الديري
هنادي الديري https://twitter.com/Hanadieldiri
"ريحتها حبق وبصل مفروم".
"ريحتها حبق وبصل مفروم".
A+ A-
(وقفة أسبوعية مع المدينة التي لا تنام، لنكتشف معاً خباياها وكنوزها في مختلف المجالات)
 
 
نشرة إخباريّة تصل إلى بريدنا الإلكتروني، "طازة" من نيويورك، كل أسبوعين لتُلقي التحيّة على صنّاع الطعام الحرفيين الذين يتعاملون مع المواد الغذائيّة الأساسيّة وكأنها لغة الحب. لغة التواصل مع من نُحب.
 
مأكولات من كل أنحاء العالم "استوطنت" في مطابخ مدينة الصبا، نيويورك، في الشوارع "المقفيّة"، وليس بالضرورة في أشهر الأماكن، أو تلك الذائعة الصيت والحاصدة 5 نجوم.
 
 
ولكنها تستحق التحيّة. والتعرّف إلى مطابخ هؤلاء الحرفيين مغامرة لا بد من أن نعيشها ولو مرة في حياتنا.
 
نشرة إخباريّة مُنكّهة بالطعم اللاذع في هذا السطر، والتوابل العطريّة في هذه الصورة، وقعقعة الأواني والمقالي في هذا المقطع. نكهة تعكس جذور صنّاع الطعام ورؤيتهم للمطبخ. تُسلّط الضوء على المذاق الذي يُميّز هذا المطبخ وهذه الحضارة.
 
ما هي قصّة هذه العائلة التي تتميّز بتحضير المأكولات المكسيكيّة الأصيلة؟
 
وبما أنها سيرة وإنفتحت، كيف تطورت وصفة التاباس التي حوّلتها هذه المُسنّة ذات الابتسامة الحكيمة، مصدر سعادة لكل من يتذوّقها؟
 
صناعة خبز العجين المخمّر مسرحيّة بحد ذاتها بالنسبة لهذا الشاب الذي سندخل مطبخه من خلال النشرة الإخبارية – الحدث و"خيّ، شو هالريحة الطيبة يالّلي بتذكّر ريحة خبز المرقوق بضيعتنا بالكورة".
 
بناء وليمة مُرضية قصة حُب لذيذة المذاق.
 
والشم واللمس والتذوّق مغامرة مُتشعّبة نغور فيها إفتراضياً مع هؤلاء الذين لديهم الكثير ليقولوه ويستكشفوه.