السبت - 04 شباط 2023
بيروت 14 °

إعلان

تحية إلى جانين ربيز... امرأة من حبّ وفن وإنسان

المصدر: "النهار"
روزيت فاضل @rosettefadel
Bookmark
جانين ربيز وعارف الريس
جانين ربيز وعارف الريس
A+ A-
في اليوم العالمي للمرأة، نذكر أن الحياة الثقافية في لبنان زخرت بنساء حملن رايات الإبداع والتغيير، وتركن بصمات فارقة حتى بعد غيابهن. ومن بين أولئك النساء تبرز جانين ربيز، وجهاً من وجوه الثقافة في لبنان.التقينا المتخصصة في علوم الفن الدكتورة رشا ملحم التي تحدثت عن جزء من بحث معمق لجانين ربيز كحكاية نسائية نموذجية في مناسبة يوم المرأة العالمي.  الفن والمسرحقدمت الدكتورة ملحم جانين ربيز، التي "بدأت مشوارها في لجنة المسرح في مهرجانات بعلبك الدولية العام 1959، وعرفها النقاد والمثقفون على أنها تلك المرأة العنيدة الشغوفة القوية، الشمولية، تحمل في قلبها حبها للفن والشعر على مختلف اتجاهاته، تحمل في أعماقها قضية الإنسان والتحرر، فاتبعت نهجاً سياسياً وانتسبت إلى الحزب الإشتراكي إثر إعجابها بأفكار القائد كمال جنبلاط العام 1973".شددت على أن "ربيز ساهمت إلى جانب منير دبس في تأسيس مدرسة الفنون الدرامية، وأسست بدورها دار الفن والأدب العام 1967، مشددة  أمام الللبنانيين على أهمية الحوار ، ولاسيما بين الشباب ومع من يكبرهم سناً،  فكان منبراً للفن واللقاءات الفكرية والسياسية منذ تأسيسه حتى وفاتها، مروراً بفترة الحرب الأهلية وما تعرضت له الدار من قصف ودمار حدا بها إلى نقل نشاطاتها إلى منزلها الكائن في منطقة الروشة".  العروبة والمرأة وأكدت "على أنها التزمت بقضايا العروبة والوحدة ومحاربة الانقسامات الطائفية،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم