الجمعة - 19 نيسان 2024

إعلان

صباح الخير يا فادي

المصدر: "النهار"
الفنان عبد الكريم عمرين وابنه فادي.
الفنان عبد الكريم عمرين وابنه فادي.
A+ A-
عبد الكريم عمرين*

كثيراً ما يخطر ببالي أن نتبادل الأدوار؛ أن أكون أنا ولدك من أصحاب الاحتياجات الخاصّة، وتكون أنت أبي... أفرح، بل أبكي فرحاً لأنّك معافى، وأفرح لأنّ لي أباً يبذل ما بوسعه لأكون سعيداً، ثمّ أقنط، تختلط عليّ الأحاسيس والمشاعر المتناقضة، يختلط الأبيض والأسود، البكاء والفرح، الحاضر الأسود ولحظات الرعب في الحرب المجنونة، الإشفاق الرخيص الذي يمنحه البعض لي ولك يطحنني، اللقمة الحنظل، والبرد اللئيم، ووحش الغلاء، واللاأمان، والأسوأ التعاطف الكاذب المتنمِّر من ذواتٍ فارغةٍ تحسب كلمات الإشفاق فرضَ كفايةٍ لتدخل صالونَ الإنسانيّةِ بشموخ، والأكثر إيلاماً وقهراً أن يكون هؤلاء من أقرب الناس إلينا، ممّن يدّعون الرقيّ والإنسانيّة، أو ممّن يحافظون على الصلوات والصلاة الوسطى.



حبيبي فادي، لم أدّخر جهداً  لتكون معافى، وكما هو حالك من دون أن تزيد محنة الشلل الرباعيّ، المتوسّط الشدّة، لديك؛ ولم ولن أتذمّر، وما زلت أدعو وأجأر بالدعاء أن يمنحني الله العافية وبعض المال لأكون في خدمتك. ليس منّة ما أكتبه هنا لك، ولا لأزهو  بأبوّتي أمام الآخرين، بل، والأصحّ، والحقيقي، لأشكرك، فأنت من وضع قلبي وروحي على الصراط المستقيم، وكسوتهما حبًّا وإنسانية.. أنت البركة في حياتي يا فادي، أنت الخير العميم.
دمت لي، وأرجو... أرجو أن أدوم لك.
كلّ عام وأنت بخير، في اليوم العالمي لأصحاب الاحتياجات الخاصّة.

*ممثّل سوري ومدير المسرح العمّالي في سوريا
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم