الخميس - 29 تشرين الأول 2020
بيروت 28 °

إعلان

"غاليري أليس مغبغب" تكبّر القلب... الأرزة وصاحبة الشعر الأحمر التي استسلمت ذلك المساء

المصدر: "النهار"
هنادي الديري
هنادي الديري https://twitter.com/Hanadieldiri
Bookmark
أشجار "ع مدّ العين والنظر".
أشجار "ع مدّ العين والنظر".
A+ A-
 إبداع مؤجّل. ظنّت أنه رحل مُستأذناً. لا بد من أن تستسلم. "كم مرّة صرنا معمّرين من جديد؟". الفسحة الفنيّة الأنيقة ربما كُتب لها الانكفاء عن الإبداع. أعادت البناء مرّات مرة. كم من هزيمة عاشتها العاصمة الخليلة وعادت منها عاشقة نبيلة بحزنها؟ "هالمرّة خلص. مش راح إرجع عمّر من جديد". ولكن المشهد يوم السبت، كان "بيكبّر القلب".   عادت الغاليري التي ابتلعها انفجار الحقد ذلك المساء في الرابع من آب. والجُدران تروي قصة حُب "ما في مجال تنتهي" مع بلد حاولوا مراراً إطفاء النور الذي يترنّح في عينيه. السيّدة التي قالت بهدوء ذلك المساء بعدما شاهدت حلمها "ع الأرض": "خلص استسلمت"، معجوقة وسعيدة. عاد شغفها المجنون إلى الواجهة. وفسحتها التي...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة