الخميس - 30 أيار 2024

إعلان

"مع خامنئي لا أمل في التغيير داخل إيران"

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
خامنئي.
خامنئي.
A+ A-
عن التطوّر المرتقب للأمور والأوضاع بين لبنان "حزب الله" وإسرائيل بعد حرب الأول على الثانية في اليوم التالي لعملية "طوفان الأقصى" التي نفّذتها "حماس" داخل غلافها الجنوبي قال الباحث الحالي المهم جداً في مركز أبحاث أميركي معروف بتناوله القضايا الدولية الأساسية، ولا سيما التي منها على علاقة مباشرة بالشرق الأوسط، علماً بأنه عمل في إدارات أميركية متعاقبة وكلّف مهمات تتعلّق بإيران وسوريا، قال: "لإيران مرشد أعلى هو السيد علي خامنئي. وما دام موجوداً على رأس هرم النظام الإسلامي فيها فإنه سيكون الأصل في إحداث تغيير ما داخلها ضئيلاً جداً كي لا أقول معدوم. هناك جيش نظامي ورثه إسلاميو إيران عن النظام الشاهنشاهي السابق فيها. وهو منظّم ومدرّب وجيد التسليح. لكنه اعتُبر دائماً إرثاً من الشاه المخلوع فضلاً عن أن الدور الأميركي المهم في تدريبه وتسليحه وجعله جيشاً قويّاً أخاف الخليج العربي في حينه. قد يكون أثّر ذلك سلباً على ثقة النظام الجديد في البلاد وهو إسلامي به. لهذا السبب على الأرجح أسّس النظام المذكور جيشاً ثانياً هو جيشه الخاصّ وأطلق عليه اسم "الحرس الثوري الإسلامي" وسلّحه جيداً جداً ودرّبه وجعله أقوى قوة عسكرية داخل إيران. لا تريد إيران هذه حرباً عسكرية أميركية عليها علماً بأن إسرائيل كانت في هذا الوارد،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم