الخميس - 18 نيسان 2024

إعلان

باسيل ينتقل إلى المواجهة ويربط وثيقة بكركي بإجراءات "عملية"

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
رئيس "التيار الوطني الحرّ" جبران باسيل (نبيل إسماعيل).
رئيس "التيار الوطني الحرّ" جبران باسيل (نبيل إسماعيل).
A+ A-
منذ أن أعلن رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل انطلاق مرحلة فك الارتباط مع "حزب الله"، والانتقال إلى تموضع جديد يقرّبه أكثر من بكركي، في محاولة استقطاب واضحة للشارع المسيحي المشتّت بفعل الاختلافات بين قياداته، بدا جلياً من خلال مواكبة التطور في مواقفه أنه لن يتوقف عند هذا المستوى من التصعيد الكلامي، بل أصبح جاهزاً للمرحلة المقبلة من خلال إعداد العدة اللازمة لها. في كلامه أول من أمس امام وفد نقابة المحررين، كانت لافتة إشارته إلى أهمية الوثيقة التي تُحضّر في بكركي، بقوله إنها "مهمة ولكنها لن تكون كافية إن لم ترفق بخطة عمل أو خطة مواجهة لعملية الإقصاء التي تحصل في شكل واضح وممنهج ومبرمج من الأشخاص أنفسهم الذين يريدون وضعنا أمام خيارين، إما أن نسلم بانتخاب الرئيس الذي يريدونه أو يبقى البلد من دون رئيس ويحكمون من دوننا"،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم