الخميس - 30 حزيران 2022
بيروت 26 °

إعلان

"الكابيتال كونترول" وجشع المصارف

المصدر: النهار
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
جندي للجيش أمام أحد المصارف (تعبيرية).
جندي للجيش أمام أحد المصارف (تعبيرية).
A+ A-
 لا أزال على إصرار بأن قانون "الكابيتال كونترول" الذي يجري البحث فيه حالياً تأخر كثيراً بتواطؤ ضمني بين أهل السلطة وسلطان المال، اذ كان يُفترض اقراره منذ بدء الأزمة في العام 2019، حين بدأت حركة تهريب الأموال الى الخارج، واقتصرت على أصحاب النفوذ. ومهما قيل في تبرئة مجلس النواب، وان التقصير كان حكومياً بامتياز، فإن من مسؤولية مجلس النواب وضع اليد والمبادرة في الحالات الضرورية، لا سيما اذا كانت الحكومة عاجزة، أو متواطئة، وإلا فقد سلطته الرقابية عليها وصار يتلقى النتائج من دون القدرة على التأثير. وقانون "الكابيتال كونترول"، لو أقِر في حينه، لقيّد أصحاب المصارف والمساهمين فيها، وشركاءهم السياسيين، من التلاعب بالعملة الوطنية وإضعافها، ولوفّر حماية لصغار المودعين الذين خسروا جنى العمر من مدخراتهم وتعويضاتهم،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم