الخميس - 29 شباط 2024

إعلان

أي سيف نصارى في بكركي؟

المصدر: النهار
روني ألفا
روني ألفا
Bookmark
أي سيف نصارى في بكركي؟
أي سيف نصارى في بكركي؟
A+ A-
خدمَ البطريركُ الراحلُ بولس بطرس المعوشي أربعَ عشرةَ سنةً كزائرٍ بطريركيٍ في إنديانا وكاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية متفقداً أحوالَ الموارنةِ هناك وذلك قبل تنصيبه بطريركاً خلفاً للبطريرك عريضة بتعيينٍ من البابا بيوس الثاني الذي اتخذ قراراً بهذا الشأن على خلفيةِ إخفاقِ مجلسِ المطارنة يومَها في الإتفاقِ على إسمِ البطريركِ الجديد.  الطاعةُ لروما والإلتزامُ بمرجعيتها إنما دُونَ الخروجِ عن مبدأ السيادةِ الذاتيةِ كانا وما يزالانِ جزئينِ من سلوكياتِ المؤسساتِ الكنسيةِ المسيحيةِ عموماً والمارونيةِ على وجهِ الخصوص كلَّما كانت آلياتُ الإنتخابِ الداخليةِ أو المراقبةُ الذاتيةُ تتعثّرُ لسببٍ أو لآخَر. تعيينُ المعوشي من الڤاتيكان لم يشكِّل عائقاً يمنعه من تحقيقِ إنجازينِ تاريخيينِ يُحسبانِ لحبريَّتِه. أولُّهُما استعادةُ أبرشياتِ الإنتشار التي نجحَ المعوشي في انتزاعِ رعايتها فشملَها بالسلطةِ البطريركية من كرسيهِ في بكركي. ثانيهما وقوفُه الصَّلبُ في وجه أحدِ أبرزِ رؤساءِ الجمهوريةِ في لبنان المدججُ...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم