الأحد - 16 حزيران 2024

إعلان

تسليم متّهمي العاقبية: إيجابية تدرأ الأسوأ

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
"اليونيفيل" (نبيل اسماعيل).
"اليونيفيل" (نبيل اسماعيل).
A+ A-
تنهي السنة أيامها الأخيرة بالاتجاه الى المزيد من غرق لبنان في أتون أزمة الانهيار التي دفعت السلطة البلد إليه على نغمة إيجابية بالحد الأدنى وهي تسليم "حزب الله" متهمين بإطلاق النار على عناصر الكتيبة الإيرلندية في العاقبية بغض النظر عن ماهية ما ستؤول إليه النتائج النهائية. ولكن بدا واضحاً بالنسبة الى مراقبين ديبلوماسيين أن الحزب لن يودّ العودة الى الوراء بعدما يعتبر أنه خطا خطوات على طريق انخراطه في وضع "شرعيته" السياسية في التحاور مع بعض الدول المنفتحة عليه على رغم سلاحه. لا بل إن حادث العاقبية هدّد على نحو كبير تلك الإيجابية التي التصقت به إزاء اصطفافه كما قال وراء الدولة اللبنانية في المفاوضات مع إسرائيل فيما هو بعد شهرين على إتمام الترسيم الحدودي بين لبنان وإسرائيل ينقض الاصطفاف الذي أعلنه وراء الدولة اللبنانية لو أنه رفض أو تمنّع عن تسليم المتهمين كما انه على خلفية عدم قدرته على اصطدامه بإسرائيل في ظل الضمانات بعدم التصعيد وفقاً لما كشفه الرئيس إيمانويل ماكرون يصطدم بالقوة الدولية العاملة في الجنوب على نحو يخدم إسرائيل في دعائيتها ضدّه ويسهم بتردّي العلاقات بين الدول المشاركة في القوة الدولية العاملة في الجنوب والبيئة الجنوبية التي تعود أسباب انتعاشها أكثر من المناطق الأخرى الى وجود هذه القوة في الجنوب اللبناني ومن ضمن...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم