السبت - 04 شباط 2023
بيروت 14 °

إعلان

الرئيس المقبل لا يتحدّى السعودية

المصدر: "النهار"
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
أعلام لبنانية في القصر الجمهوري (نبيل اسماعيل).
أعلام لبنانية في القصر الجمهوري (نبيل اسماعيل).
A+ A-
كل الكلام عن الاستحقاق الرئاسي لناحية حسم اسم المرشح الأوفر حظاً، والأخبار المسرَّبة عن ان قوى 8 آذار، وعمودها الفقري "حزب الله" قد حسم خياره وأبلغ مَن يعنيهم الأمر بان رئيس "تيار المردة" سليمان فرنجيه، هو المرشح الوحيد لديها، أو أن الاميركيين حصروا خيارهم بقائد الجيش العماد جوزف عون، لا يعدو كونه توقعات أو رغبات أو شائعات. وهي مجتمعة ليست اكثر من تمنيات، أو تسريبات مغرضة بأهداف سيئة احياناً لإثارة حملات الرفض قبل حرق الاسماء. ولكل مصدر منطلقه وحساباته. وثمة مراهنون ركبوا قطار المرشحين لضمان حصولهم على مكاسب لاحقة كما في كل عهد، وقبل كل استحقاق. في الواقع ان الاستحقاق اللبناني ليس لبنانياً فحسب، بل ان جزءا كبيرا منه ليس لبنانياً على الاطلاق، وإنْ كان الإخراج يتطلب "الكومبارس" اللبناني. والكل يتذكر مرحلة الوصاية وما قبلها. وفي عودة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم