الخميس - 22 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

اين يقع اهتمام روسيا بالموضوع الحكومي؟

المصدر: النهار
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
بوتين والرئيس عون
بوتين والرئيس عون
A+ A-
 ثلاثة اسباب على الاقل تساق للموقف الروسي الذي ابلغ الى رئيس التيار العوني جبران باسيل حول وجوب وقف التعطيل والذهاب الى حكومة برئاسة الرئيس سعد الحريري من دون ثلث معطل وفق ما يطالب رئيس الجمهورية وتياره من اجل الافراج عن الحكومة. فروسيا تخشى المزيد من الانهيار في لبنان الذي من شأنه الى اهتزاز الاستقرار بقوة وهذان العاملان يؤثران بقوة على سوريا التي تعايش المزيد من انهيار اقتصادها على وقع انهيار الاقتصاد اللبناني فيما استنزفت وتستنزف ما تبقى من قدرات هذا الاقتصاد. وكل ذلك في الوقت الذي تسعى روسيا الى لململة الوضع في سوريا ولكن من دون اي نجاح في وقف انهيار العملة والتدهور الاقتصادي فيما ان لا بوادر على الالتفات اليها خارج المساعدات الانسانية ما لم يلتزم رئيس النظام باصلاحات دستورية وتطبيق القرار الدولي 2254. وكذلك الامر بالنسبة الى المخاوف من توسع النزاع السياسي في لبنان اذا استمر وانعكاساته ايضا على سوريا . ثم ان هناك  استمرار عدم وجود حكومة في لبنان وهو امر يعمل ضده بدليل غياب اي دعم خارجي في انتظار تأليف حكومة تلبي متطلبات اللبنانيين والخارج على حد سواء. وعدم وجود حكومة يعني ان الفراغ قد يفتح الباب على احتمالات عدة في ظل الرهانات القائمة على انتظار انطلاق المفاوضات الاميركية الايرانية وتصاعد الاوهام او الامال بان المرونة الاميركية التي اظهرتها حتى الان ادارة الرئيس جو بايدن ان من خلال التراجع عن قرار...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم