الإثنين - 03 تشرين الأول 2022
بيروت 29 °

إعلان

شعبٌ من "العراة" في الجحيم اللبناني

المصدر: "النهار"
جهاد الزين
جهاد الزين
Bookmark
تصوير للجحيم الإلهي شديد القسوة.
تصوير للجحيم الإلهي شديد القسوة.
A+ A-
أتيحت لي خلال وجودي في باريس الأسبوع المنصرم فرصة مشاهدة معرض لوحات كلاسيكية تعود إلى عصر النهضة الأوروبي من أعمال لرسامين برتغاليين. المعرض الذي يضمه أحد أجنحة متحف اللوفر ويستمر بين 10 تموز و20 تشرين الأولً 2022 أثّر فيّ من حيث لم أتوقّع والسبب في الحقيقة إحدى لوحاته التي حرّكت عندي موجةَ تأمّلٍ في الوضع اللبناني الحالي والمستمر ومدى العذابات الجماعية والفردية للبنانيين .هذه اللوحة يعود تاريخ رسمها المرجَّح بين عامي 1510 و1520 والمكتشفة في أحد أديرة الرهبان في البرتغال والمجهولة الرسّام...نحن هنا أمام تصوير للجحيم الإلهي شديد القسوة قد لا يختلف عن الصورة التقليدية لفكرة جهنم التي كل ما فيها نيران ملتهبة. فالرسام لا يخرج عن الإطار العام الذي رسمته لفكرة الجحيم كمكان لعذاب وتعذيب النفوس الخاطئة. كل هذا لن يمنع من أن تكون اللوحة ذات جاذبية خاصة بل "ساحرة" توفّرتْ لها من التفاصيل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم