الخميس - 28 أيلول 2023

إعلان

سلاح التغيير؟ وُرَيقةٌ بحجم الكَفّ

المصدر: النهار
هنري زغيب
هنري زغيب
Bookmark
الانتخابات
الانتخابات
A+ A-
 لم يَعُد مُهمّاً، وما عاد مُهتماً شعبُنا اليائسُ الغاضبُ المقهور، متى تجري الانتخاباتُ النيابية: الفرعيةُ أَو الباكرة أَو الآجلة في موعدها أَو المؤَجَّلة عن موعدها، لأَن الشعب رافضٌ سلفًا مَن سيتقدَّمون إِلى الترشُّح متودِّدين إِلى "الناخب العزيز" مُغْدقين عليه وُعودًا كذَّابة لوصولهم، حتى إِذا وصلوا لا تعود مهمَّةً أَسماءُ مَن انتخبوا فتتحوَّل الأَسماء الحيةُ أَرقامًا جامدة في حسابات الفائزين. أَيّاً يكن موعدُ الانتخابات فهو آتٍ، والشعب ينتظر كي يحاسب. سقَطت مقولة "لا تتعبوا. سيعودون هُم ذاتُهم إِلى البرلمان".نعم: سقطَت. ولا: لن يعودوا "هُم ذاتُهم"... هؤُلاء الذين تعاقبوا على البلاد، جيلًا بعد جيل، من أَجدادهم إِلى...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم