السبت - 27 شباط 2021
بيروت 19 °

إعلان

هل توافرت لبري أخيراً معطيات مشجعة لإطلاق مبادرة جديدة؟

المصدر: النهار
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
 هل توافرت لبري أخيراً معطيات مشجعة  لإطلاق مبادرة جديدة؟
هل توافرت لبري أخيراً معطيات مشجعة لإطلاق مبادرة جديدة؟
A+ A-
قبل أربعة أيام سئل أحد أعضاء كتلة الرئيس نبيه بري النيابية محمد خواجة عن الدواعي التي أملت على رئيس المجلس الاحتجاب عن عادته المألوفة والتي صارت صنو موقعه التاريخي، والمتمثلة في اطلاق مبادرات واعدة بالحل كلما بلغ مسار الامور حد الانسداد والاستعصاء على شاكلة ما هو قائم بعناد ثقيل الوطأة منذ فترة، خصوصا ما يتصل باستيلاد الحكومة المنتظرة، فأتى بردّ بدا حاسما فحواه: "ان بري تغيّب عن سابق تصور وتصميم، وهو لن يتقدم بأي مبادرة ما لم يتوافر لها الحد الادنى من فرص النجاح. عندما تصبح الاطراف (المعنية) المتشابكة جاهزة لأن تسمع يكون عندها الرئيس بري جاهزا".  ولاريب ان السؤال الذي طُرح أتى على خلفية واقعتين: الاولى استفسارات ملحّة عن أبعاد هذا الاعتكاف الطويل لسيد عين التينة عن المبادرة والفعل والتحرك. والثانية ان بري قبل دخوله في هذه "الغيبة الصغرى" اطلق ما اشتبه بأنه مؤشرات الى يأس ساوره عن المضي قدماً في اي فعل، مكتفياً برفع الدعاء وأكفّ الضراعة الى المولى عز وجل ان يبعث من عنده ما يفرج ويفك العقد. وهي في عُرف العارفين بشخصية بري وأدائه كناية رمزية عن استياء مكبوت يتملكه من جراء الانسداد والاستعصاء الفارضَين نفسيهما بقوة على سطح المشهد السياسي، فاتحَين معهما باب موجة مخاوف حقيقية عن قرب انهيار الكيان. ...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم