الثلاثاء - 03 آب 2021
بيروت 29 °

إعلان

التغيير القانوني بالانتخاب آتٍ... ماذا عن غير القانوني؟

المصدر: النهار
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
الإضراب العام اليوم (حسن عسل).
الإضراب العام اليوم (حسن عسل).
A+ A-
 الصعوبات والعقبات التي تحول دون نجاح الرئيس المُكلّف سعد الحريري في تأليف حكومة بعد قرابة ثمانية أو تسعة أشهر من المحاولات الجديّة وغير الجديّة في آن كثيرة جدّاً. قد يكون أهمّها ما يعرفه اللبنانيّون من وسائل إعلامهم المتنوّعة عن الصراع القاتل بينه وبين رئيس الجمهوريّة ميشال عون ووليّ عهده النائب جبران باسيل، كما الصراع المزمن والدائم بين الاثنين ورئيس "حركة أمل" ومجلس النوّاب نبيه برّي. وهي لا تبدو مُتّجهة إلى حلول مُعيّنة أو تسويات. لكنّ مُتابعي حركته من سياسيّين واقتصاديّين ورجال مال وأعمال يؤكّدون وجود سبب آخر يمنع النجاح المُشار إليه أعلاه لا يتعلّق برفض المملكة العربيّة السعوديّة له وبمواقف إقليميّة أخرى، هو خوفه من عجزه وحكومته بعد صدور مراسيمها ونيلها ثقة مجلس النوّاب عن وضع برنامج علمي وموضوعي ومدروس لحلّ الأزمة الاقتصاديّة بل الانهيار الاقتصادي الشامل في البلاد. هذا احتمالٌ جديّ لأنّ المنظومة السياسيّة بأجنحتها المُتعدّدة وطبقاتها لا تبدو، رغم تصريحات أعضائها بل الأقطاب فيها وداخل الطوائف والمذاهب كلِّها، على استعداد لتسهيل مُهمّته الإنقاذيّة الاقتصاديّة. قد لا يكون دافع هؤلاء حقداً عليه وتالياً تصميماً على إفشاله رغم وجودهما، لأنّ ما يدفعهم منذ ثورة 17 تشرين حتّى الآن إلى وضع العصي في دواليب أيّ حلٍّ يُعالج انهيار الاقتصاد والعملة الوطنيّة وفشل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم