الإثنين - 15 نيسان 2024

إعلان

انتصار ثنائية السيادة والتغيير

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
أثناء عملية الاقتراع.
أثناء عملية الاقتراع.
A+ A-
لا يمكن وصف نتائج الانتخابات النيابية التي حصلت يوم أول من أمس سوى بأنها صفعة مدوّية وجّهتها غالبية اللبنانيين لمشروع "حزب الله"، وهيمنته، لا بل احتلاله. أتت النتائج التي زاوجت كما كنا ندعو منذ أسابيع بين عنواني السيادة والتغيير (بمعنى الإصلاح). وهكذا حصل. توجّهت كل البيئات اللبنانية الخارج سجن "حزب الله" الى صناديق الاقتراع لكي تصوّت في هذا الاتجاه السيادي - الإصلاحي، فعوقب رموز "حزب الله" في مختلف البيئات اللبنانية، المسيحية، السنية والدرزية، وصولاً الى تمنّع كثيرين من البيئة الشيعية عن المشاركة في "عرس الديموقراطية" التي أدارتها ذراع إيران في لبنان. ليل الأحد أسقط اللبنانيون في صناديق الاقتراع البطاقة الحمراء في وجه "حزب الله"، وسلاحه، ومشروعه، وكل ما يمثله في الحياة السياسية اللبنانية،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم