الثلاثاء - 16 نيسان 2024

إعلان

تحذير إماراتي لنتنياهو: "توزير بن غفير وسموتريش يؤثّر على العلاقات"

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
A+ A-
  قبل أيام قليلة كلّف رئيس دولة إسرائيل زعيم "تكتل ليكود" الحزب الأكبر في إسرائيل وقائد التيار السياسي اليميني المسيطر فيها منذ سنوات طويلة بأجنحته المعتدلة والمتطرّفة والأكثر تطرّفاً تأليف الحكومة بعد مشاورات أجراها مع الكتل النيابية في الكنيست. وأعطاه 24 يوماً لإنجاز هذه المهمة وهي المهلة التي ينص عليها القانون في الدولة العبرية. وإذا فشل في ذلك يعطيه القانون 14 يوماً أخرى كي يحاول من جديد تذليل العقبات التي واجهته في المهلة الأولى.  طبعاً لا يعرف أحد الصعوبات التي ستواجه نتنياهو ضمن المهلتين الأولى والثانية، وهي طبيعية في إسرائيل حيث المعسكر اليميني الفائز بثقة غالبية شعبها "اليهودي" رغم انقسام أحزابه. لكن يرجّح الكثيرون من متابعي الوضع فيها ولا سيما في الولايات المتحدة الداعمة الأولى لها في العالم بل الحامية أن ينجح نتنياهو في تأليف الحكومة. لكن يخشون أن يكون بالسياسة التي سيعتمد في الداخل وتحديداً مع "مواطنيه العرب" ومع فلسطينيي الأراضي المحتلة عام 1967 وبالدور الواسع الذي ستمارسه الأحزاب الأكثر تطرّفاً داخلها أن يدفع ذلك الى توسّع حلقة العنف سواء داخل الدولة ولا سيما في مدينة القدس وبسببها، كما في الضفة الغربية التي بدأت تشهد تزايداً في المقاومة الشعبية للاحتلال وتنظيماً وتنسيقاً بعيدين من الإعلام. لذلك فإن...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم