الأربعاء - 19 حزيران 2024

إعلان

في الانحدار

المصدر: "النهار"
زياد شبيب
زياد شبيب
Bookmark
تعبيرية (أ ف ب).
تعبيرية (أ ف ب).
A+ A-
يتمتع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بثقافة واسعة وطلاقة كبيرة، ويعترف له الجميع بالاندفاع والمبادرة على صعيد سياسة بلاده الخارجية، وإن كانت النتائج لا تتناسب مع الجهود التي بذلها والإنجازات لا ترقى إلى مستوى الآمال التي توخاها. حتى أن منافِسَتَه في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية مارين لوبن اعترفت بجهوده خلال حديثها عن لبنان في مؤتمرها الصحافي قبل يومين.اليوم مع استمرار العلاقات التاريخية القوية، ووجود عدد كبير من الناخبين حاملي جنسية البلدين، يُفترض أن يُنظر لتلك الانتخابات من المنظار اللبناني، بعيداً عن المواقف العاطفية والانفعالية التي يميل إليها البعض أو تلك التي تنطلق من جدليات السياسة الداخلية الفرنسية وتصنيفاتها لليمين واليسار واليمين الجديد والمتشدد أو المتطرف وغيرها من المسميات، التي يجب ألّا تعني شيئاً إلا بقدر انعكاسها على لبنان.علاقة لبنان بفرنسا ونظرة اللبنانيين إليها تغيرت أو...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم