الجمعة - 12 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

لوحات ديجيتاليّة لسمير الصايغ ومحمد الروّاس وحسين ماضي تنافس اللوحات الأصليّة في "غاليري صالح بركات"

المصدر: "النهار"
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
من الغاليري.
من الغاليري.
A+ A-
الطباعة الديجيتاليّة الفنّيّة هل تنافس الفنّان وتتحدّى الخلق الفنّيّ؟ هذا السؤال استفزّني وأحرجني وأربكني، خلال زيارتي المعرض الضخم الذي أقامته "غاليري صالح بركات"، في صالتها الكبيرة في كليمنصو، لأعمال ثلاثة فنّانين كبار، سمير الصايغ، محمد الروّاس، وحسين ماضي، تحوّلت لوحاتهم المفردة إلى لوحات، من خلال استخدام التقنيات الفوتوغرافيّة والتلوينيّة والطباعيّة الطليعيّة، المعقّدة والمرهفة الدقّة، إلى حدٍّ يقف الزائر، ولا سيّما الزائر المدقّق، مندهشًا ومتعجّبًا، وهو يتأمّل، بالحواسّ وبالمقاربة العلميّة والعقليّة وبالتخيّل الافتراضيّ، كيف تولد اللوحة من جديد، تكنولوجيًّا، وتتوالد من...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم