الجمعة - 30 تموز 2021
بيروت 28 °

إعلان

عون يُريد "محاسبة" برّي والحريري وجنبلاط... بـ"الحزب"

المصدر: النهار
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
عون يُريد "محاسبة" برّي والحريري وجنبلاط... بـ"الحزب"
عون يُريد "محاسبة" برّي والحريري وجنبلاط... بـ"الحزب"
A+ A-
لم ينجح رئيس فرنسا إيمانويل ماكرون في إقناع الأمراء السبعة في لبنان بتذليل العقد التي لا تزال تحول دون تأليف حكومة تخلف حكومة الرئيس حسّان دياب المُستقيلة منذ أشهر، وتعمل جديّاً على معالجة الأزمات الداخليّة المُتنوّعة ولا سيّما بعدما بلغت حدّاً من الخطورة والتعقيد يُنذر بانفجار وبانهيار وبفوضى في كل المجالات. ظهر ذلك واضحاً بعد الزيارة الـ15 التي قام بها الرئيس المُكلّف سعد الحريري لرئيس الجمهوريّة ميشال عون يوم الجمعة الماضي. إذ أنّ مدَّة الزيارة كانت نحو نصف ساعة أو أقل. وهي طبعاً ليست كافية لغسل قلوب مُحتقنة وناقمة وحاقدة وعاتبة ومُصمّمة على مُتابعة المُنافكة والقتال إذا جاز التعبير. وليست كافية أيضاً لبحثٍ في العمق في أسباب أزمة التأليف ولمحاولة بدء تفاهم على حلِّها وإن تدريجاً. لكنّها كانت كافية لتسليم رئيس الدولة "تشكيلة حكوميّة رسميّة" لا تختلف عن التشكيلة غير الرسميّة التي اقترحها عليه في الزيارة الـ14 وربّما في الزيارات التي سبقتها. فاعتبر عون أنّ الهدف منها هو إحراجه إذ أنّ الحريري سيقول لاحقاً أنّه قدّم للرئيس تشكيلةً لكنّه أبقاها في "جارور" مكتبه، إذا لم يتبنّاها ويُصدر مراسيم تأليفها. لذلك أعادها إليه طالباً منه إعادة النظر فيها. كما كانت الزيارة الأخيرة كافية لإبلاغ اللبنانيّين أنّ الأزمة الحكوميّة "مطرحك يا واقف"، وأنّ رئيس الجمهوريّة لن يتنازل عن حقّه الدستوري في الاشتراك في عمليّة التأليف. كما...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم