الأحد - 22 أيار 2022
بيروت 22 °

إعلان

الدعم الخليجي بنفحة سياسية محفزة

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
دريان مستقبلاً سفراء دول مجلس التعاون الخليجي في دار الفتوى (حسام شبارو).
دريان مستقبلاً سفراء دول مجلس التعاون الخليجي في دار الفتوى (حسام شبارو).
A+ A-
الدلالة الأهم في تحرك السفير السعودي وليد البخاري في اتجاه بعض المناطق اللبنانية، وان اثار انطباعات متفاوتة مؤيدة او متحفظة حسب مواقع الافرقاء السياسيين لا سيما من يزعجهم نشاط مفاجىء لم يكن متوقعا قبل اسابيع قليلة ، ولاحقا في تحرك سفراء دول مجلس التعاون الخليجي في اتجاه دار الفتوى والحض على عدم مقاطعة الانتخابات هي تبلور اقتناع بان هذا التحرك الخليجي ضرورة ولا بد منه في هذه المرحلة . مسافة طويلة قطعها هؤلاء السفراء في مدة قصيرة نسبيا وغير متوقعة بين عودتهم مطلع بداية شهر رمضان وفي مناسبته وليس قبل موعد الانتخابات مباشرة . اذ ان هذا التحرك يستدرك الفراغ الخليجي الذي حصل بانسحاب السفراء من لبنان على خلفية تصريحات الوزير السابق جورج قرداحي ويظهر دينامية عن اقتناع بان لبنان ليس قضية خاسرة بالنسبة اليهم ولا يجب ان يتحول او يكون كذلك ويمكن العودة الى الانخراط فعليا في ظل ما تشهده الساحة السنية في شكل خاص بعيدا من مرجعية موحدة خارج اطار دار الفتوى . المؤشرات المبدئية التي تعني عدم ترك الساحة السنية لاحباطها وابتعادها عن المشاركة في الانتخابات النيابية تشكل اختبارا قويا للقدرة على تحفيز الناس على التوجه الى اقلام الاقتراع فيما ان الاعتبارات لليأس لدى هؤلاء من الواقع الراهن متعددة ولا يسهل تقديم البدائل في شأنها. والتحرك...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم