الخميس - 29 أيلول 2022
بيروت 28 °

إعلان

الحوار الآحادي وليد ميت... في رصيد العهد؟

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
تعبيرية (نبيل إسماعيل).
تعبيرية (نبيل إسماعيل).
A+ A-
هل من المبكر أو المجحف وصف طاولة الحوار التي دعا إليها رئيس الجمهورية بوليد ميت، وهي لا تزال في مرحلة الإعداد وجسّ النبض عبر لقاءات أرادها الرئيس ثنائية في المرحلة الأولى لتلمّس مستوى المشاركة على صعيد الصفّ الأول قبل توجيه الدعوات الرسمية؟لهذا التوصيف ما يبرّره بعدما أعرب عدد من أركان الحوار، الجالسين إلى طاولته، عن موقفهم الواضح والصريح الذي لا شك في احتمال تغيّره.لم يكد يمضي على إعلان بعبدا عن مباشرة التحضير للحوار حتى عاجل سعد الحريري رئيس الجمهورية بإعلانه عبر تغريدة أن الحوار يكون بعد الانتخابات، مضيفاً أن العهد انتهى.بهذا الموقف، نعى الزعيم السنّي الأول أيّ حظوظ للتقدّم ولو خطوة في اتجاه إرساء حوار، بدا واضحاً أن أبطاله من اللون السياسي الواحد، وسط غياب مكوّنات ميثاقية أخرى على ضفة المعارضة كرئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع، المؤمن بأن الحوار يكون في بداية عهد لا في نهايته، أو رئيس "التقدمي الاشتراكي" وليد جنبلاط المقتنع بأولوية عقد جلسات وزارية قبل الجلسات الحوارية.في أوساط عين التينة من لا يزال يؤكد أن رئيس المجلس...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم