الثلاثاء - 16 نيسان 2024

إعلان

ليس ربيعاً طالبياً...

المصدر: النهار
ابراهيم حيدر
ابراهيم حيدر
Bookmark
ليس ربيعاً طالبياً...
ليس ربيعاً طالبياً...
A+ A-
 لم يحدث أن هبّ طلاب الجامعات في لبنان نصرة للإنتفاضة الشعبية التي اشتعلت في 17 تشرين الاول 2019. افتقدت الانتفاضة لهذه الفئات التي شكلت قبل الحرب تياراً جارفاً، خصوصاً في الجامعة اللبنانية ثم في جامعات كبرى كاليسوعية والأميركية. تراجعت الإنتفاضة حتى أن البعض نعاها بعدما دخلت عليها القوى والأحزاب الطائفية ووظفت فيها في اتجاهات عدة وفي مسارات كان شباب من الجامعات يخوضون معركتها، إلى أن انقلبت الامور على الانتفاضة نفسها من أهلها تحديداً، طالما لم تستطع استقطاب حركة شعبية قادرة على الضغط، ومن بينها طلاب الجامعات الذين يشكلون في العادة نبض الثورة وخزانها. اليوم اختلف المشهد قليلاً في انتخابات الجامعات الطالبية، فكان الواقع معاكساً، إذ افتقد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم