الخميس - 22 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

أي ضغوط بين فرنسا ومجموعة الدعم؟

المصدر: النهار
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان
وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان
A+ A-
 اعاد وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان تكرار تحذيراته من تفكك لبنان لا بل من زواله ان لم تشكل حكومة سريعا ولم تجر اصلاحات هيكلية "مشددا امام لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية على ان الكارثة التي حصلت في المرفأ لا يجب" ان تحجب المأساة السياسية القائمة في لبنان". وهو اوضح "أن اجتماعا جديدا للمجموعة الدولية لدعم لبنان سيعقد في غضون بضعة أيام من أجل إعادة تأكيد مطالبنا بالمضي قدما في هذا الاتجاه" علما ان الاجتماع الاخير للمجموعة عقد قبل اقل من شهر اي في 23 ايلول حيث دعت فرنسا المجتمع الدولي الى "ممارسة ضغوط كبيرة ومتضافرة" للدفع في اتجاه تشكيل حكومة في لبنان". في الاجتماع الاخير للمجموعة والذي شارك فيه الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريس استخدم الاخير عبارات قوية تصب في خانة الموقف الفرنسي من حيث اعتباره انه يجب ان تكون "المأساة الاخيرة التي حلت بلبنان بمثابة" جرس انذار لحكومته وقادته" معربا عن امله ان يرتقي القادة السياسيون الى مستوى الحدث". لكن واقع الامور ان كل الانتقادات التي صدرت عن المسؤولين الغربيين او الدوليين وقعت على اذان صماء وكأن الامر عادي ولا يتضمن اي اهانات فعلية ينبغي الخجل منها محليا او خارجيا. الاشكالية في هذا السياق تتركز على جملة عناصر الا انه في مقدمها ان الدول التي تشكل مجموعة الدعم لا تبدو...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم