الأحد - 14 تموز 2024

إعلان

دولة أم "لجنة بناية"؟

المصدر: "النهار"
نبيل بومنصف
نبيل بومنصف
Bookmark
محطة مقفلة في بيروت (تعبيرية - حسام شبارو).
محطة مقفلة في بيروت (تعبيرية - حسام شبارو).
A+ A-
أما و"ليالي لبنان" من الساعة حتى موعد الانتخابات النيابية الموعودة صارت للمبارزات التلفزيونية المفتوحة على محاولات شاقة لتحفيز مواطنين باتوا يكفرون بكل شيء، فإن الجانب الآخر من مشهد العبور الى الانتخابات المتصل بطبيعة "حوافز" السلطة للناس يبدو أشد مدعاة للمعاينة. لم يمرّ في تاريخ الدورات الانتخابية، حتى في زمن الوصاية السورية المباشرة، أن أقامت على تنظيم استحقاق انتخابي سلطة بمثل التقهقر والهبوط "والمسخرة" المتناهية التي تطبع تصرّفات وسلوكيات السلطة الحالية بمؤسستيها التنفيذية والتشريعية. ومن سوء طالع اللبنانيين الذين افتقدوا في السنوات الثلاث الأخيرة كل ملامح "الأعاجيب" المنجية من الأقدار الغاشمة، أن حدثت الحرب الروسية على أوكرانيا لتدفع قدماً بوزراء ومسؤولين ورموز في هذه المسمّاة دولة الى مسرح يومي بفعل تفاقم الأزمات...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم