الخميس - 30 حزيران 2022
بيروت 26 °

إعلان

الرئيس دياب أداة متقدمة للانهيار

المصدر: النهار
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
حسان دياب (أ ف ب).
حسان دياب (أ ف ب).
A+ A-
يقول الفيلسوف ارسطو إن الطبيعة تخشى الفراغ. ويمكن إسقاط هذه النظرية على كل شيء، فاذا تركتَ مكانك ثمة مَن يسارع الى ملئه، واذا أخليت أرضاً سارع آخرون الى وضع اليد عليها، واذا أفرغت وطناً ستجد حتماً مَن يقيم له وطناً بديلاً فيه. وقد حاول بعض الاشقاء اقامة وطن بديل في لبنان رغم عدم اخلائه من مواطنيه، بل سعوا الى افراغه بشتى الوسائل، في تنسيق ضمني ما بين هؤلاء وعدوّهم الذي يريد ازالة لبنان عن الخريطة وتحويله وطناً بديلاً.  وحالنا اليوم في لبنان، في ظل الفراغ العقيم، ليست افضل مما سبق، اذ ان "اعداء الداخل" من اهل السلطة يسعون بما أوتوا من "قوة تدميرية" الى تهجير ابنائه، اذ ساهمت سياساتهم في افقار اللبنانيين، وفي تفجير العاصمة، وفي استجرار الحروب، وفي تسهيل التهريب، وخصوصا المخدرات، واستجلاب العقوبات على البلد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم