الخميس - 05 آب 2021
بيروت 29 °

إعلان

إلى الحاكم بأمرنا: نريد الحقيقة

المصدر: النهار
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
كانت صرخة من أجل الحقيقة... (أ ف ب).
كانت صرخة من أجل الحقيقة... (أ ف ب).
A+ A-
 لا اريد ان انضم الى قافلة المحرضين على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، لان لكل من هؤلاء حساباته الخاصة، أو عقده المتراكمة، خصوصا اولئك الناقمين على كل المنظومة الرأسمالية، ويهدفون من خلال الهجوم المستمر على المصارف الى التحول لنظام اشتراكي، أو سَوق لبنان الى المحور الخارج من المنظومة المصرفية الممتد من ايران الى دمشق الى حارة حريك، حيث التعامل المالي خارج كل رقابة.  ولا انضم الى الشامتين من فشل سياساته المالية، وفقا للمقولة الرائجة "إذا وقعت البقرة كتروا السلاخين"، بعدما توافدوا الى مكتبه زرافات. ولا الى اولئك الذين وقفوا الى جانبه وقت استفادوا من سندات الخزينة، ومن الهندسات المالية، حتى اذا ما انهار الهيكل، ذهب كل منهم في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم