الأحد - 03 تموز 2022
بيروت 27 °

إعلان

ديبلوماسية المازوت على النار؟

المصدر: "النهار"
راجح خوري
راجح خوري
Bookmark
تعبيرية (أ ف ب).
تعبيرية (أ ف ب).
A+ A-
عندما دانت الجامعة العربية تدخّل إيران في أحداث دوّار اللؤلؤة في البحرين عام 2011، رفض وزير الخارجية آنذاك جبران باسيل الموافقة على البيان قائلاً: "إذا خُيّرنا بين الوحدة الوطنية وعلاقات لبنان العربية، نختار الأولى ولا نفرط بالثانية"، ولكن لبنان منذ ذلك الحين، لم يحفظ أو يكسب الوحدة الوطنية، لكنه فرّط لا بل دمّر علاقاته مع الدول العربية، وآخر فصول هذا التدمير الممنهج، هذا الإنهيار الكارثي المتصاعد للعلاقات مع المملكة العربية السعودية ودول الخليج.لا داعي للتذكير بكل المحطات المخجلة والمعيبة التي سجلتها الديبلوماسية اللبنانية حيال الدول العربية الشقيقة، والتي وصلت إلى حد اضطرار الدولة اللبنانية إلى إقالة وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال السابقة شربل وهبي، الذي وجّه اتهاماً على الهواء إلى المحلل السياسي السعودي سليمان الانصاري، ربما يليق به لا بأهل الخليج، وأربأ شخصياً حتى عن...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم