الخميس - 30 حزيران 2022
بيروت 26 °

إعلان

إهمال دعوة الرئيس عون + شروط = لا حوار

المصدر: "النهار"
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
الرئيس ميشال عون (نبيل اسماعيل).
الرئيس ميشال عون (نبيل اسماعيل).
A+ A-
لم تتعامل القوى السياسية بالجدّية اللازمة مع دعوة الرئيس ميشال عون إلى الحوار. قصر بعبدا ينتظر ردود فعل لم تصدر. وحده الرئيس نجيب ميقاتي علّق معترضاً ضمناً على جدول الأعمال، طالباً تغيير وجهته، فأولويّاته لا تلتقي مع أولويّات عون. وفي هذا التضادّ جواب صريح بعدم الموافقة ضمناً على المشروع. الثنائيّ الشيعيّ لم يعلّق أبداً على الفكرة. صمتٌ مقصود يُطبق على وزراء ونوّاب الثنائيّ. لعلّ قيادته تعتبر أنّ الصّمت، أو إهمال الدّعوة، يُميتها في مهدها. لا ضرورة لإثارة جدل حولها. رئيس مجلس النواب نبيه بري يُعدّ لائحة مفصّلة للمقايضة على الحوار، وهو يُدرك ضمناً أنّه حوار غير...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم