الأربعاء - 30 أيلول 2020
بيروت 26 °

إعلان

القمة الخليجية في السعودية الأحد... رأب للصدع أم تصدّع أكبر للبيت الخليجي؟

المصدر: " ا ف ب"
موناليزا فريحة
موناليزا فريحة
Bookmark
القمة الخليجية في السعودية الأحد... رأب للصدع أم تصدّع أكبر للبيت الخليجي؟
القمة الخليجية في السعودية الأحد... رأب للصدع أم تصدّع أكبر للبيت الخليجي؟
A+ A-
في برنامج القمة، استناداً إلى الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، عدد من المواضيع المتعلقة بمسيرة العمل الخليجي المشترك، وما أنجز في إطار تحقيق التكامل والتعاون الخليجي في المجالات السياسية والدفاعية والاقتصادية والقانونية، إضافة الى النظر في التقارير والتوصيات التي رفعتها اللجان الوزارية المختصة والأمانة العامة، اضافة الى التطورات السياسية الإقليمية والدولية. ولا شك في أن الملف الإيراني سيستأثر بحيز مهمّة من النقاشات.وكما هو متوقع، لا أثر للخلاف الخليجي على جدول الاعمال، علماً أن السعودية والإمارات والبحرين فضلاً عن مصر، تفرض عقوبات ديبلوماسية وتجارية وفي مجال النقل على قطر منذ حزيران 2017، متهمة إياها بدعم الارهاب، ومطالبة اياها بتنفيذ سلسلة شروط لاعادة العلاقات الى طبيعتها، وهو ما ترفضه الدوحة. وأخفقت وساطة كويتية في حل الازمة بين الجانبين، كذلك، تراجعت واشنطن عن الاضطلاع بدور مماثل، نظراً إلى تمسك كل من الفريقين بموقفه.\r\nوفي قمة العام الماضي التي انعقدت في الكويت، أرسلت السعودية والإمارات والبحرين وزراء أو نواب رؤساء لا رؤساء الدول، بينما حضر أمير قطر القمة.\r\nولم تعلن قطر بعد مستوى تمثيلها الأحد، لكن قرارها الانسحاب من منظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبيك" اعتبر على نطاق واسع رسالة سياسية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة