الأربعاء - 12 حزيران 2024

إعلان

عون مقتنع بوجود حملة خارجية لتطويق العهد: لا مانع من حكومة الـ24 شرط مراعاتها وحدة المعايير

المصدر: "النهار"
هدى شديد
Bookmark
عون مقتنع بوجود حملة خارجية لتطويق العهد: لا مانع من حكومة الـ24 شرط مراعاتها وحدة المعايير
عون مقتنع بوجود حملة خارجية لتطويق العهد: لا مانع من حكومة الـ24 شرط مراعاتها وحدة المعايير
A+ A-
وفي وقت غاب الحريري في اجازة عائلية خارج البلاد وتوقفت كل محركات التأليف، يقول رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في حديثه امام زواره إنه "رسم خريطة طريق حكومية بمعايير موحّدة في خطاب الكلية الحربية في الفياضية وما زال ينتظر من الرئيس المكلف ان يقدم اليه التشكيلة الحكومية المطابقة لها".رئيس الجمهورية، وللمرة الاولى، يخرج من دائرة التستّر على خلفية العقد الداخلية الثلاث التي تعوق ولادة الحكومة، وهي: حجم تمثيل "القوات اللبنانية"، والتمثيل الدرزي، اضافة الى تمثيل عشرة نواب من خارج "كتلة المستقبل" النيابية، مشيراً الى أنها، رغم تنوّعها، "معروف اين هو مكمن الربط والحل فيها وما هي خلفيتها الحقيقية".يذكّر الرئيس عون هنا "بتوقيت الحملة التي بدأها رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط على العهد فور عودته من المملكة العربية السعودية"، ويقول: "أنا لا احد من الخارج يمكنه ان يمارس ضغطاً عليّ، ولكن هل ينطبق ذلك على غيري؟ لا اعرف".ورغم اقتناعه بأن ثمة حملة لتطويق العهد ذات أبعاد خارجية، الا أنه يطمئن الى "انها لن تكون بحجم ازمة استقالة الرئيس الحريري في المملكة العربية السعودية في تشرين الثاني الماضي، والتي عرف كيف يديرها وصولاً الى فكّ احتجازه، وانقاذ البلد مع الحفاظ على سيادته وكرامته". الرئيس عون وعندما يسأل عن القول بأن عودة الانفتاح على النظام السوري هي احد أسباب الخلاف حول تركيبة الحكومة المقبلة، يجيب: "الفرق بيني وبين غيري انني اتطلع من الحاضر الى المستقبل وغيري يتطلع من الحاضر الى الماضي، فيما الحكم هو تلاقٍ مع الحدث وليس اللحاق به". وللتدليل على نظرته السياسية الواقعية التي تنطلق من المصلحة الوطنية ومن قواعد حسن الجيرة مع سوريا، يستحضر الرئيس عون وقائع من موقف اتخذه الجنرال شارل ديغول بعد الحرب بين فرنسا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم