السبت - 16 كانون الثاني 2021
بيروت 16 °

إعلان

الحسن: الهدف الأساس تحويل السجون من إدارات عقابية إلى مؤسسات تأديبية

الحسن: الهدف الأساس تحويل السجون من إدارات عقابية إلى مؤسسات تأديبية
الحسن: الهدف الأساس تحويل السجون من إدارات عقابية إلى مؤسسات تأديبية
A+ A-

أشارت وزيرة الداخلية في حكومة تصريف الاعمال ريّا الحسن، من نقابة المحامين في طرابلس، إلى أنه ومنذ اليوم الأول من تسلمها مهامها في الوزارة أخذت "المبادرة للتنسيق مع المعنيين في ملف السجون لتحسين أوضاع السجون والسجين وكان الهدف الأساس هو تحويل السجون من إدارات عقابية الى مؤسسات تأديبية"، لافتة الى ان "السجون في الشمال وفي مختلف المناطق تعاني من الاكتظاظ وهي المعضلة الأساسية التي تواجهنا والمشكلة الثانية هي التأخير في مواعيد المحاكمات".

وقالت الحسن: "سلمت نقابة المحامين في طرابلس والشمال تقريري خريطة الطريق حول السجون وواقعها من اجل تحويل سجوننا الى مراكز تأهيل، وفي المناسبة، اعلن اننا راسلنا مجلس الإنماء والإعمار لإبلاغ المتعهد بالمباشرة بإنشاء سجن مجدليا".

وأملت أن "تستمر مبادرة المحامين للوصول في ملف السجون إلى خواتيمه السعيدة وتتحقق الخطة التي نضعها معاً لتحويل هذه المقار التي تفتقد لأدنى معايير حقوق الإنسان".

وكان نقيب المحامين في ​الشمال​ ​محمد المراد​ رحب خلال اطلاق خطة سجون الشمال بحضور وزير الداخلية في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​ريا الحسن​، بزيارة الحسن في دار ​نقابة المحامين​، "هذه النقابة التي مر على تأسيسها مئة عام تقريباً، هذه النقابة التي لها تاريخ نضال على مدى عقود من الزمن دفاعا عن الحقوق الخاصة والعامة وعن الكرامة الانسانية والوطنية"، لافتاً إلى انه "نطلق اليوم فعالية الخطة الوطنية لسجون الشمال، كل الهيئات والجمعيات تولي عناية خاصة بالحالة الانسانية للسجناء لكن اكتظاظ السجون جعل منه حالة لا انسانية وربما "حالة حيوانية"".

وسأل "هل السجن تأديب وتهذيب أم هو انتقام وفساد؟"، لافتا إلى انه "نسمع وننام منذ سنوات على شعارات ونستفيق بعد أعوام على ايقاعات الاصلاح الهندسي للسجون وأبنية جديدة ومنذ شهور عدة، نسمع عن جمعيات تتلقى التبرعات لهذا الغرض لكن لم نلحظ حجرة".

ونظم محتجون اعتصاماً أمام مقر نقابة المحامين في طرابلس قبيل وصول الحسن إلى النقابة.

ورفع المحتجون لافتات تدعو لحماية الثوار واستبدال السجون بالإصلاحيات وسط تدابير أمنية مشددة.

[[embed source=vod id=11680 url=https://www.annahar.com/]]


الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم