الثلاثاء - 22 أيلول 2020
بيروت 30 °

هل سيستخدم سانتا الروبوتات والذكاء الاصطناعي لتوزيع الهدايا العام المقبل!

المصدر: " ا ف ب"
هل سيستخدم سانتا الروبوتات والذكاء الاصطناعي لتوزيع الهدايا العام المقبل!
هل سيستخدم سانتا الروبوتات والذكاء الاصطناعي لتوزيع الهدايا العام المقبل!
A+ A-

لا شك أن مهمة "سانتا" لتقديم الهدايا إلى كل الأطفال في جميع أنحاء العالم في أمسية واحدة هي مهمة شاقة، جداً، فكيف هي الحال إذا باتت تقنياته قديمة وعفا عليها الزمن! كيف يمكن أن يستبدل المزلاق الذي تحركه حيوانات الرنة، والألعاب التي يحضرها فى حقيبته الكبيرة لتناسب كل عدد أطفال العالم، وفقاً لمظاهر التكنولوجيا الحديثة!

الدكتور كارل دايفر، الأستاذ في جامعة مانشستر بمتروبوليتان، وجد الحل المناسب لسانتا والأكثر تناسباً مع عصر التكنولوجيا، فوفقاً لما ذكره موقع "الدايلي مايل"، وجد الدكتور دايفر، أن وجود مزلقة تعمل بالهيدروجين وخوارزميات الذكاء الاصطناعي والروبوتات والرسائل الرقمية هي تقنيات مناسبة جداً حالياً لمساعدة سانتا على أداء مهمته.\r\n

ويعتقد الدكتور دايفر أن الأساليب القديمة ستستفيد من الطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث يصبح الإنتاج أسهل وأكثر فعالية من حيث التكلفة وأفضل للبيئة.\r\n

مزلقة تعمل بالهيدروجين\r\n

تعد خلايا الوقود الهيدروجيني وسيلة للطاقة المتجددة التي لا تنتج انبعاثات غير مرغوب فيها، حيث إن منتج النفايات الوحيد هو H2O - الماء النقي.\r\n

وبدأت القطارات والسيارات والقوارب تتجول بالفعل مع فكرة التحول إلى الهيدروجين بسبب تكاليفها المنخفضة وفضائلها الصديقة للبيئة، وبالتالى فإنه من السهل للغاية ملء مزلقة تعمل بالهيدروجين، أسرع بكثير من محرك كهربائي يمكن أن يستغرق 40 دقيقة لشحنه.\r\n

وقال الدكتور دايفر، إنه لا يعتقد أن الزلاجة التي تعمل بالهيدروجين يجب أن تحل محل حيوانات الرنة، ولكن يجب أن تكون حاضرة في حالة وقوع أي طوارئ عشية عيد الميلاد.\r\n

وأضاف: "الوقت هو جوهر عشية عيد الميلاد، وإذا كانت الرنة مريضة أو مصابة، فإن وجود مزلقة تعمل بالهيدروجين كنسخة احتياطية سيكون له معنى كبير".\r\n

الذكاء الاصطناعي والروبوتات \r\n

سانتا قد يستفيد أيضاً من تطوير خوارزمياته الخاصة، حيث قال الدكتور دايفر: ''الطريقة التي ربما يساعد بها الذكاء الاصطناعي أكثر من غيرها هي توقع الأمور قبل حدوثها، تستطيع الخوارزميات مراقبة مختلف أجهزة الاستشعار ومعرفة أن هناك تسلسلًا معينًا من أجهزة الإنذار أو أجهزة الاستشعار يتم تشغيلها".\r\n

كما أن الروبوتات المساعدة قد تكون خير مساعد لسانتا في أداء مهمته بالكامل خلال ليلة عيد الميلاد لتوزيع الهدايا على الأطفال في مختلف أنحاء العالم.\r\n

الطابعة ثلاثية الأبعاد\r\n

يمكن للطابعة الثلاثية الأبعاد أن تنتج ألعاباً ثلاثية الأبعاد لكي تكفي هداياه كل الأطفال، كما يمكن التنبؤ بما يريده الأطفال من جانب تقنيات الذكاء الاصطناعي، فيمكنه معرفة ما يريدون قبل القيام بذلك، ويمكنه التخطيط لذلك في الجداول الزمنية للإنتاج.\r\n

فهل قد نشهد سانتا يستخدم هذه التكنولوجيات الحديثة العام المقبل!\r\n

الكلمات الدالة